“باب السلامة” يحدد موعد وتعليمات العودة إلى تركيا ضمن إجازة عيد الفطر

أعلن معبر باب السلامة الحدودي مع تركيا شمالي حلب، أن الاثنين القادم هو موعد بدء عودة اللاجئين السوريين الذين قضوا إجازة عيد الفطر في سوريا، إلى الأراضي التركية، مؤكداً أنه لا توجد زيارات لعيد الأضحى هذا العام بسبب فيروس كورونا.

وأوضح المعبر في بيان، نشره على صفحته في “فيس بوك”، أمس الثلاثاء، أن العودة إلى تركيا ضمن إجازة عيد الفطر تبدأ في 13 تموز الحالي وتنتهي في 31 كانون الأول القادم.

وأشار إلى أنه يحق للاجئين المغادرة في أي يوم يرغبون دون تقيد بمواعيد الحجز، باستثناء العطلة الأسبوعية يومي السبت والأحد.

ودعا المعبر إلى التجمع داخل كراج سجو شمالي حلب ليتم تفتيش الحقائب وتدقيق الأوراق ونقل المسافرين عبر باصات المعبر إلى صالة الهجرة.

وطالب بعدم اصطحاب أكثر من حقيبة للشخص الواحد وكذلك المواد الغذائية بقصد التجارة، كما طالب أيضاً من جميع الأشخاص المسافرين ارتداء الكمامات والحفاظ على التباعد الاجتماعي بينهم.

ونوه المعبر في بيانه أيضاً أنه سوف يتم توقيع جميع المسافرين الذين سيعبرون إلى تركيا على تصريح ينص على وجوب مكوثهم في منازلهم لمدة 14 يوم (حجر منزلي) بسبب فيروس كورونا.

وحول زيارات السوريين لذويهم في عيد الأضحى القادم، أكد المعبر في بيانه، أنه لا توجد زيارات لعيد الأضحى لهذا العام بسبب فيروس كورونا والوقاية منه.

وكان عدد من اللاجئين السوريين المقيمين في تركيا، زاروا سوريا خلال إجازة عيد الفطر الماضي، إلا أنهم لم يتمكنوا من العودة إلى تركيا بسبب إغلاق المعبر تحسباً من فيروس كورونا في آذار الماضي.

وفي 18 حزيران الماضي، أعلنت إدارة معبر “باب السلامة” عن إعادة افتتاح أبواب المعبر أمام حركة المسافرين من وإلى تركيا، مشترطةً التزام العابرين باتخاذ التدابير الوقائية من فيروس “كورونا”.

ويعد معبر باب السلامة واحداً من أهم المعابر التي تربط ريف حلب بتركيا من جهة مدينة كلس التركية المقابلة لمدينة أعزاز السورية شمالي حلب.

ويبلغ عدد اللاجئين السوريين المسجلين على الأراضي التركية، 3 ملايين و 610 آلاف، بحسب آخر إحصائية لوزارة الداخلية التركية، يقيمون بولايات مختلفة، من أبرزها: اسطنبول وغازي عنتاب وأورفا وهاتاي.

ريف حلب – راديو الكل

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق