مقتل مدني في رابع انفجار يستهدف رأس العين خلال نحو أسبوع

قال مراسل راديو الكل شرق نهر الفرات، إن دراجة نارية مفخخة انفجرت، أمس الثلاثاء، في مدينة رأس العين شرقي الحسكة ضمن منطقة “نبع السلام”، موقعةً ضحايا بصفوف المدنيين، في رابع انفجار يضرب المدينة خلال نحو أسبوع.

وأوضح مراسلنا، أن الانفجار وقع مساء أمس عند دوار الحسكة وسط رأس العين وأسفر عن مقتل مدني وجرح ثلاثة آخرين.

وأضاف أن قوات الشرطة والأمن الوطني العام فتحت تحقيقاً في الموضوع وبدأت البحث عن المتورطين في هذا التفجير، حيث سبق أن اتهم المجلس المحلي في رأس العين الوحدات الكردية بالعمل على زعزعة استقرار المنطقة.

وعادةً ما تتهم وزارة الدفاع التركية والجيش الوطني السوري، الوحدات الكردية بتنفيذ هجمات بمفخخات تستهدف المناطق المحررة شمالي سوريا.

وفي الأسبوع الأخير من تموز الحالي، ضربت رأس العين 4 تفجيرات مع تفجير أمس، حيث سقط 8 قتلى مدنيين وأصيب 19 آخرون، الأحد الماضي، جراء انفجار عبوة ناسفة داخل سوق خضار وسط مدينة رأس العين.

ويوم الجمعة الماضي، انفجرت دراجة نارية مفخخة في مدينة رأس العين أسفرت عن إصابة مدني بجروح وأضرار مادية.

كما قتل 3 مدنيين بينهم امرأة وأصيب 8 آخرين بينهم طفلان يوم الخميس الماضي جراء انفجار سيارة مفخخة وسط المدينة.

وسيطر الجيش الوطني السوري مدعوماً بالجيش التركي على مدينة رأس العين في تشرين الأول من العام الماضي بعد إطلاق عملية “نبع السلام” لطرد “ي ب ك/ بي كا كا” و”داعش”، من مناطق عدة شرقي الفرات وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم.

ومنذ ذلك التاريخ وتضرب مناطق نبع السلام تفجيرات عدة تستهدف المدنيين والعسكريين على حدٍ سواءٍ، تُتهم الوحدات الكردية بالوقوف خلفها على الرغم من توقيع تركيا اتفاقين منفصلين مع روسيا وأمريكا لإبعاد هذه الوحدات عن الحدود ومنع أنشطتها.

وخلال الأيام الماضية أعلنت وزارة الدفاع التركية تحييد عدد من عناصر الوحدات الكردية حاولوا التسلل لمناطق عدة شمالي سوريا وقالت إنهم يخططون لتفجيرات إرهابية.

وفي حزيران الماضي، أكد وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، أن تركيا أبلغت الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا، إنها ستوجه ضربات لذلك التنظيم في حال عدم إخراجها من المنطقة.

وتصنف تركيا تنظيم “ي ب ك/ بي كا كا”على قوائم الإرهاب، وتعتبره امتداداً لحزب العمال الكردستاني.

الحسكة – راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى