التحالف الدولي يؤكد تعرض حقل غاز “كونيكو” للقصف

أكد التحالف الدولي، تعرض القاعدة الأمريكية بحقل “كونيكو” للغاز قرب دير الزور لقصف صاروخي، وذلك بعد أيام من قطع الوحدات الكردية الغاز عن نظام الأسد.

ونقلت قناة “روسيا اليوم” عن المتحدث باسم التحالف الدولي لمحاربة تنظيم داعش العقيد، مايلز كايغنز، إن قذائف سقطت قرب القاعدة الأمريكية بحقل “كونيكو” للغاز في دير الزور.

وأوضح كايغنز، أن “3 صواريخ صغيرة سقطت بالقرب من قاعدة “كونيكو” في 18 آب دون أن تسبب خسائر بشرية أو مادية”.

ولم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن استهداف حقل “كونيكو” للغاز حتى ساعة إعداد هذا التقرير.

غير أن القصف جاء عقب أيام من توقف الوحدات الكردية المدعومة أمريكياً عن تزويد النظام بالغاز.

ونقل موقع “الوطن أونلاين” الموالي عن مصدر مسؤول في وزارة النفط والثروة المعدنية التابعة للنظام، في 15 من آب، أن الوحدات الكردية قطعت منذ 5 أيام الغاز الواصل من المنطقة الشرقية بكمية 1.2 مليون متر مكعب.

وأوضح أن تلك الخطوة انعكست على كمية الكهرباء المولّدة، مضيفاً أن العمل جارٍ لإعادة الوضع إلى ما كان عليه.

ويعد حقل “كونيكو” شمالي دير الزور، أكبر معمل لمعالجة الغاز في سوريا، كما يستفاد منه في إنتاج الطاقة الكهربائية، وتتمركز داخله قوات أمريكية.

وساءت مؤخراً علاقة النظام بالوحدات الكردية التي اتهمته بتأجيج الاحتجاجات ضدها في مناطق دير الزور بعد اغتيال أحد وجهاء المنطقة واتهام الأهالي لتلك الوحدات بالوقوف وراءها.

في حين أدان نظام الأسد اتفاقاً بين الوحدات الكردية وشركة أمريكية لتحديث واستثمار حقول النفط، وقالت وزارة خارجية النظام آنذاك، إن “الاتفاق يعد سرقة موصوفة متكاملة الأركان ولا يمكن أن يوصف إلا بصفقة بين لصوص تسرق ولصوص تشتري”.

وتسيطر الوحدات الكردية بدعم من قوات التحالف الدولي على معظم حقول النفط والغاز في مناطق شمال وشرق سوريا، وتزود نظام الأسد بالنفط الخام بموجب تفاهمات بين الجانبين.

راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى