للمرة الأولى.. مناورات تركية – روسية مشتركة في سوريا

حميميم: التدريب جاء بغرض ضمان أمن الدوريات التركية -الروسية المشتركة على طريق الـ"M 4"

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، أن عسكريين من روسيا وتركيا نفذوا مناورات مشتركة في سوريا هي الأولى من نوعها بين قوات الدولتين اللتين ترعيان اتفاق وقف إطلاق النار في الشمال المحرر.

ونقل موقع روسيا اليوم عن القائد العسكري لقاعدة حميميم الروسية في سوريا اللواء البحري ألكسندر غرينكيفيتش أمس الاثنين، 31 من آب، “تم اليوم في منطقة بلدة ترنبة بمحافظة إدلب تنفيذ أول تدريب مشترك لوحدات من الشرطة العسكرية الروسية والقوات المسلحة التركية”.

وأضاف: “التدريب شمل عمليات الاستهداف الناري المشترك للجماعات التخريبية التابعة للعصابات المسلحة التي ترفض المصالحة، وسحب المعدات العسكرية المتضررة وتقديم المساعدة الطبية للمصابين”.

وذكر أن التدريب تم تنفيذه “في مصلحة ضمان أمن الدوريات الروسية التركية المشتركة على طريق “M 4″ في منطقة إدلب لوقف التصعيد، والتي تجرى بموجب الملحق الإضافي الموقع في 5 آذار 2020 لمذكرة التفاهم لإرساء الاستقرار المبرمة في الـ17 من أيلول 2018”.

وترعى كل من روسيا وتركيا منذ 5 من آذار الماضي اتفاقاً لوقف إطلاق النار في الشمال المحرر.

وسبق أن تعرضت الدوريات الروسية التركية المشتركة لهجمات متكررة بعبوات ناسفة على طريق الدولي “M 4” الذي يربط بين حلب واللاذقية.

وأعلنت جماعة مسلحة تسمى “كتائب خطاب الشيشاني” مسؤوليتها عن استهداف الدوريات الروسية التركية في مناسبتين سابقتين.

ويسود الغموض حول هوية “كتائب خطاب الشيشاني”، إذ لم يسبق لها المشاركة بأي عمليات عسكرية ضد نظام الأسد في سوريا خلال السنوات الماضية.

وكان وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، أكد في 27 من آب الحالي، أن بلاده على تواصل دائم مع روسيا لمنع جهود إفساد وقف إطلاق النار في إدلب.

وقال أكار: “ندرك أن بعض المجموعات المتطرفة تقوم باشتباكات بين فترة وأخرى بهدف زعزعة الاستقرار، إلا أن قواتنا المسلحة بالتعاون مع أجهزة الاستخبارات تقوم بفعاليات للحيلولة دون تأثير هذه الاشتباكات على اتفاق وقف إطلاق النار”.

وتُسير تركيا وروسيا دوريات عسكرية مشتركة على الطريق الدولي “M4” في إدلب واللاذقية بموجب اتفاق الطرفين على وقف إطلاق النار في 5 من آذار الماضي.

وكان الرئيسان الروسي والتركي توصلا في 5 من آذار الماضي إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في إدلب، نص كذلك على تسيير دوريات روسية تركية مشتركة على الطريق الدولي “M4”.

راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى