الجيش الوطني يحيد 4 عناصر من الوحدات الكردية شمالي سوريا

حيد الجيش الوطني السوري 4 عناصر من الوحدات الكردية أثناء محاولتهم التسلل إلى مدينة رأس العين بريف الحسكة الواقعة ضمن منطقة عمليات نبع السلام.

وبحسب وكالة الأناضول، حاول إرهابيون من تنظيم “ي ب ك” التسلل إلى خطوط الجبهة حيث يتواجد جنود الجيش الوطني قرب قرية “عنيق الهوى” جنوب مركز مدينة رأس العين الواقعة ضمن منطقةِ “نبع السلام”.

وأضافت الوكالة، أن الجيش الوطني حيد 4 عناصر من التنظيم واستولى على سلاحين وذخائر مختلفة خلال اشتباك دار بين الطرفين بالمنطقة.

ولم توضح الوكالة طبيعة الأنشطة التي كان العناصر يعتزمون تنفيذها في منطقة نبع السلام، في حين لم تعلق الوحدات الكردية على ذلك حتى ساعة إعداد هذا الخبر.

وفي يوم 18 آب الماضي، أعلنت وزارة الدفاع التركية تحيد 3 مسلحين من الوحدات الكردية ، في منطقة نبع السلام شمال سوريا.

كما أعلنت الوزارة، منتصف الشهر ذاته القبض على 5 مسلحين من تنظيم “ي ب ك” في منطقة غصن الزيتون أيضاً.

وسجلت منطقة رأس العين بالأشهر الماضية سلسلة من عمليات التفجير بالمفخخات والتي راح ضحيتها مدنيون وعسكريون.

ويتهم تنظيم “ي ب ك/بي كا كا” بتنفيذ هذه التفجيرات، في حين أعلنت الوحدات مسؤوليتها عن عدة هجمات واغتيالات طالت قوات الجيش الوطني وقوات تركية.

وأطلق الجيش التركي بمشاركة الجيش الوطني السوري، عملية “نبع السلام” شرق نهر الفرات شمالي سوريا في 9 تشرين الأول الماضي، لتطهيرها من إرهابيي “ي ب ك/ بي كا كا” و”داعش”، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم.

وعلق الجيش التركي العملية في 17 من الشهر نفسه، بعد توصل أنقرة وواشنطن إلى اتفاق يقضي بانسحاب الوحدات الكردية من المنطقة.

راديو الكل – الأناضول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى