مفخخة تضرب مدينة عفرين وتوقع قتلى وجرحى

ضربت مساء اليوم الإثنين، سيارة مفخخة مدينة عفرين بريف حلب الشمالي الواقعة تحت سيطرة الجيشان الوطني السوري والتركي ضمن منطقة عمليات غصن الزيتون، التي تستهدفها الوحدات الكردية بشكل مستمر بالمفخخات.

وقال مراسل راديو الكل في حلب، إن سيارة مفخخة انفجرت اليوم بالقرب من دوار كاوا وسط مدينة عفرين ما أدى إلى مقتل 7 أشخاص (حتى الساعة الثامنة مساءً بتوقيت سوريا) في حصيلة أولية إضافة إلى أكثر من 20 جريحاً بينهم مدنيون وعسكريون.

بدوره الدفاع المدني السوري أعطى ذات الحصيلة للضحايا وأوضح أن السيارة انفجرت اليوم بالقرب من كراج الانطلاق وسط عفرين.

وأكد الدفاع المدني أن فرقه انتشلت جثث القتلى ثم أخمدت النيران المشتعلة في السيارات والمحال التجارية القريبة.

وأظهر مقطع مصور التقطته كاميرات مراقبة وبثه ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، سيارة شحن فارغة بحجم متوسط تسير وسط عفرين ما لبثت أن انفجرت محدثةً كتلة نارية ضخمة.

وبحسب مراسل راديو الكل في حلب لم تتبنَ أية جهة تنفيذ التفجير، في حين ذهبت أصابع الاتهام في المرات السابقة إلى الوحدات الكردية التي تستهدف المدنيين والعسكريين بشكل مستمر.

وكان أضخم هذه التفجيرات أواخر نيسان الماضي حيث قتل نحو 42 مدني وجرح نحو 55 آخرين في مدينة عفرين جراء انفجار صهريج وقود وسط المدينة، حيث ألقت تركيا على معدي التفجير وقالت إنهم يتبعون “بي كا كا”.

وكانت السلطات التركية أعلنت في 20 من حزيران الماضي اعتقال خلية تنتمي للوحدات الكردية مسؤولة عن تنفيذ عدد من التفجيرات في المدينة.

وتخضع مدينة عفرين منذ آذار 2018 لسيطرة الجيش الوطني، بعد أن تمكن بمساندة الجيش التركي من طرد الوحدات الكردية منها خلال عملية غصن الزيتون.

حلب – راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى