كيف تبدّلت علاقة الطالب مع المعلم بين الماضي والحاضر؟

العلاقة بين المعلم والطالب هي أكبر من كونها علاقة تربوية محصورة بغرفة وسبورة ودفتر، هي علاقة كانت لها قدسيتها فقد كان للمعلم مكانته الخاصة وقامت العلاقة بينه وبين طلابه على الرهبة والهيبة والاحترام، الى درجة أنهم كانوا يغيرون طريقهم اذا لمحوه من بعيد، لكن تلك النظرة تجاه المعلم تبدّلت في يومنا هذا، وباتت العلاقة بين المدرس والطالب تشوبها الكثير من المشاكل.

المدرسة ‏نسرين زيدان تحدثت لراديو الكل، عن الأسس التي يجب أن تُبنى عليها العلاقة مع المعلم، وهل القوانين والتكنولوجيا اليوم ساهمت في تغيير العلاقة بين الأستاذ والطالب، وهل نظرة المجتمع للعلم قد تغيّرت وأصبح الناس يفضلون المال على الشهادة وبالتالي تغيرت النظرة إلى المعلم، أم أن هناك أمور أخرى أثرت على نظرة المجتمع للمدرس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى