مقتل عنصرين من قوات النظام بانفجار لغم أرضي جنوبي إدلب

قُتل عنصران وأصيب آخرون، اليوم الجمعة، من قوات النظام بعد وقوعهم بحقل ألغام على محور حرش بينين في جبل الزاوية جنوبي إدلب.

وأفاد مراسل راديو الكل في إدلب، بوقوع مجموعة من قوات النظام اليوم الجمعة في حقل ألغام على محور قرية حرش بينين في جبل الزاوية جنوبي إدلب ما أدى إلى مقتل عنصرين وإصابة آخرين بجروح.

وأضاف مراسلنا، أن قوات النظام هي من زرعت حقل الألغام على محور حرش بنيين في وقت سابق، دون ذكر تفاصيل أخرى عن الحادثة.

وتشهد مناطق عدة في الشمال السوري بشكل مستمر انفجار مخلفات للحرب يذهب ضحيتها مدنيون وعسكريون من قوات النظام.

ففي 31 من تموز الماضي قتل وجرح عدد من قوات النظام بينهم ضابط إثر انفجار لغم أرضي أثناء محاولتهم التسلل على محور الرويحة بجبل الزاوية جنوبي إدلب.

وأمس الخميس قتل عنصر من قوات النظام وأصيب آخرون جراء انفجار لغم أرضي في محيط قرية الرويضة الخاضعة لسيطرة النظام في ريف حماة الشرقي.

وفي 27 من شهر آب الماضي، قتل عدد من عناصر قوات النظام وأصيب آخرون، جراء وقوعهم بحقل ألغام على محور قرية طنجرة غربي حماة.

وكانت قوات النظام بدعم روسي سيطرت على مساحات واسعة من حماة وإدلب بالحملة العسكرية الأخيرة التي توقفت في 5 آذار بتوقيع اتفاق لوقف إطلاق النار بين تركيا وروسيا.

إدلب – راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى