إيران تعثر على جثث 7 من عناصر ميليشياتها في خان طومان

إيران ترفض الاعتراف بوجود قوات إيرانية في سوريا تحارب إلى جانب النظام

أعلنت ميليشيا الحرس الثوري الإيراني التعرف على هوية جثث 7 من عناصرها قتلوا في معركة خان طومان قرب مدينة حلب عام 2016.

وقال أبو القاسم شريفي، رئيس مؤسسة “إيثاركران” التي تعنى بشؤون قتلى الحرس الثوري، أمس الأحد، 11 من تشرين الأول، إنه بعد إجراء فحوص DNA تم التعرف على هوية جثث سبعة قتلى لقوا حتفهم في خان طومان.

وأضاف المسؤول أن القتلى إيرانيون من أقاليم مازندران، البرز، قزوين، خوزستان، وتمت إعادتهم إلى إيران، على أن يتم دفنهم اليوم الاثنين.

وزجت إيران منذ بداية الثورة السورية بقواتها لمساندة نظام بشار الأسد في حربه ضد المدن الثائرة.

كما قدمت للنظام الدعم بالعتاد والدعم المادي واستخدمت ميليشيات أفغانية وباكستانية وعراقية ولبنانية لمساندته ومنعه من السقوط.

وترفض إيران الاعتراف بوجود قوات إيرانية في سوريا تحارب إلى جانب النظام، وتصف وجود جنودها بالاستشاري.

في حين تقاتل الميليشيات الطائفية التي أسستها إيران، مثل “لواء فاطميون” الأفغاني و”لواء زينيبون” الباكستاني، إضافة إلى ميليشيا حزب الله في الصف الأول لدعم نظام بشار الأسد.

وسبق أن شيّعت إيران مطلع حزيران الماضي قيادياً بارزاً من ميليشيا الحرس الثوري الإيراني، كان قد لقي مصرعه في معارك خان طومان بريف حلب شمالي سوريا، منذ أربع سنوات.

وكانت طهران وصفت حادثة خان طومان بالكارثة، واعترفت بسقوط 13 قتيلا وإصابة 18 عنصرا آخرين جراءها، إضافة إلى أسر 6 من المتطوعين الإيرانيين.

راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى