داعش يعلن حصيلة عملياته ضد النظام والوحدات الكردية في أسبوع

أعلن تنظيم “داعش” حصيلة عملياته التي نفذها في سوريا خلال أسبوع، وذلك في ظل تصاعد الهجمات ضد مواقع للوحدات الكردية وقوات النظام على حد سواء ولاسيما في شرقي البلاد.

وقالت وكالة النبأ التابعة للتنظيم في صورة معلومات نشرتها عبر معرفها على تلغرام مؤخراً إنها نفذت 10 عمليات ضد النظام والوحدات الكردية في سوريا خلال الفترة الممتدة بين الأول والسابع من تشرين الأول الحالي.

وأضافت أن تلك العمليات أسفرت عن مقتل وإصابة 21 عنصراً من قوات النظام وقوات سوريا الديمقراطية التي تشكل الوحدات الكردية عمودها الفقري.

وأوضحت أن 5 من العمليات نفذت في دير الزور و3 في الرقة وواحدة في الحسكة ومثلها في حلب.

وأشارت إلى أن مجمل عمليات التنظيم في سوريا والعراق خلال الأسبوع المذكور بلغ 31 عملية وتحدثت عن تدمير 15 آلية متنوعة.

وخلال الأسابيع الماضية، أفادت تقارير إعلامية بشن مسلحين مجهولين يعتقد بانتمائهم لتنظيم داعش هجمات ضد مواقع لقوات النظام في البادية السورية.

كما شهدت مناطق ريف دير الزور الشرقي تفجيرات واغتيالات طالت عناصر من قوات سوريا الديمقراطية.

والأحد الماضي، أعلن التنظيم استهداف مقر للوحدات الكردية في بلدة الجرذي بريف دير الزور الشرقي مؤكداً إصابة عنصرين من تلك القوات.

وفي 3 من تشرين الأول، قتل 6 عناصر من قوات النظام وأصيب آخرون بهجوم شنه مسلحون يعتقد انتماؤهم لتنظيم داعش على حقل التيم النفطي جنوبي مدينة دير الزور.

وأعلن التحالف الدولي عقب ذلك بيوم تنفيذ هجمات جوية ضد مواقع لتنظيم داعش في البادية السورية، وذلك في ظل تصاعد في الهجمات في المنطقة ضد مواقع للوحدات الكردية وقوات النظام على حد سواء.

ولم يعد داعش يسيطر على أي منطقة سوريّة منذ فقدانه السيطرة على معقله الأخير في بلدة الباغوز في آذار 2019، إلا أن خلايا تابعة له تشن بين الحين والآخر هجمات خاطفة في أرياف محافظة دير الزور والبادية السورية.

وكان تقرير أممي حذر في تموز الماضي، من إمكانية استعادة تنظيم داعش توازنه في سوريا والعراق مستغلاً تفشي فيروس كورونا.

راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى