مجدداً.. “الدفاع التركية” تعلن تحييد عناصر من الوحدات الكردية في “نبع السلام”

"الدفاع التركية": "لن نسمح لتنظيم "ي ب ك/ بي كا كا" بزعزعة أجواء الأمن والسلام في المنطقة".

أعلنت وزارة الدفاع التركية، تحييد عدد من عناصر الوحدات الكردية في منطقة “نبع السلام” شرقي الفرات، في ظل استمرار هذه العناصر بمحاولة التسلل والتحرش بمناطق سيطرة الجيش الوطني السوري.

وقالت الوزارة، في بيان، اليوم الجمعة، 13 من تشرين الثاني، إن قواتها تمكنت من تحييد 14 إرهابياً من تنظيم “ي ب ك/ بي كا كا” أثناء محاولتهم التسلل إلى منطقة عملية “نبع السلام” شمالي سوريا.

وأشارت الوزارة، إلى أنها لن تسمح لتنظيم “ي ب ك/ بي كا كا” بزعزعة أجواء الأمن والسلام في المنطقة.

ولم يذكر بيان الوزارة طريقة تحييد العناصر، في حين لم تعلق الوحدات الكردية على الحادثة، لغاية ساعة إعداد هذا التقرير.

وسبق أن أعلنت “الدفاع التركية”، تحييد عدد من عناصر الوحدات الكردية أثناء محاولتهم التسلل إلى مناطق سيطرة الجيش الوطني السوري.

وفي 10 تشرين الثاني الحالي، أعلنت وزارة الدفاع التركية تحييد عنصرين من الوحدات الكردية أثناء محاولتهما التسلل إلى منطقة “درع الفرات”.

كما أعلنت الوزارة تحييد عنصر من الوحدات الكردية حاول شن هجوم على منطقة “نبع السلام” في 6 من الشهر نفسه أيضاً.

وتقع مناطق عملية “نبع السلام” في مناطق من الريف الشمالي لمحافظتي الرقة والحسكة وتخضع لسيطرة الجيشين التركي والوطني السوري.

وتشهد منطقة عملية “نبع السلام” منذ سيطرة الجيش الوطني عليها أواخر العام الماضي تفجيرات بعبوات ناسفة وسط اتهامات للوحدات الكردية بالوقوف وراء معظمها.

وتصنف تركيا الوحدات الكردية، على قوائم الإرهاب على اعتبار أنها امتداد لمنظمة “بي كا كا” المتهمة بتنفيذ تفجيرات داخل تركيا.

وتنظيم “ي ب ك/بي كا كا” هو المكون الرئيس لقوات سوريا الديمقراطية، التي تسيطر على مساحات واسعة من شمال وشرق سوريا، وتتلقى دعماً عسكرياً من الولايات المتحدة.

وكان وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، أكد في 27 من آب الماضي، أن بلاده لن تسمح بتأسيس أي ممر إرهابي بالقرب من حدودها.

راديو الكل – الأناضول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى