“جيفري” ينصح بايدن بمواصلة سياسة ترامب في الشرق الأوسط

"جيمس جيفري": "بالرغم من عدم تمكن إدارة ترامب من حل المشاكل المزمنة في الشرق الأوسط، إلا أنها خلقت توازنا على الأقل بين الأطراف"

نصح المبعوث الأمريكي السابق إلى سوريا، جيمس جيفري الرئيس المنتخب للولايات المتحدة جوبايدن بمواصلة السير قدماً على نهج سياسة دونالد ترامب في الشرق الأوسط.

ونقلت وكالة الأناضول عن جيفري في تصريح لموقع “ديفونس أون” المتخصص في التحليلات الدفاعية، أنه “بالرغم من عدم تمكن إدارة ترامب من حل المشاكل المزمنة في الشرق الأوسط، إلا أنها خلقت توازنا على الأقل بين الأطراف”، وأن ذلك يعد أفضل من أسوأ السيناريوهات، على حد تعبيره.

وأضاف أن قرار الرئيس دونالد ترامب في 2019 بسحب الجنود الأمريكيين من سوريا كان مفاجئا للجميع، موضحاً أنه لاحقاً اقتنع ببقاء 200 عسكري لأسباب مختلفة.

وأكد المبعوث الأمريكي السابق إلى سوريا، أنه لم يتم الإعلان عن العدد الحقيقي للجنود الأمريكيين في سوريا بشكل دقيق في أي وقت مبرراً ذلك بالضرورات الأمنية العملياتية.

وأشار جيفري إلى أنه لا يشاطر الإدعاءات القائلة بأن “الولايات المتحدة تخلت عن الأكراد في سوريا للأتراك”، منوهاً أنهم قدموا ضمانة لـ” ي ب ك” (للمساعدة) ضد أي هجمات محتملة من نظام الأسد والمرتزقة الروس وداعش.

وفي وقت سابق، طمأن المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا، جيمس جيفري، المعارضة السورية، أن بلاده لن تغير من سياستها الحالية تجاه سوريا بصرف النظر عما ستؤول إليه نتائج الانتخابات الرئاسة الأمريكية.

وفي 10 من تشرين الثاني الحالي أكد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، نهاية خدمة المبعوث الأمريكي إلى سوريا وإلى التحالف الدولي ضد داعش، جيمس جيفري، مع اقتراب تقاعده بنهاية تشرين الثاني الحالي، وذلك بالتزامن مع فوز المرشح الديمقراطي جو بايدن بالانتخابات الرئاسية الأمريكية.

وفي 7 من تشرين الثاني الحالي، قالت صحيفة الشرق الأوسط إن جيفري اتصل بعدد من نظرائه الأوروبيين والمسؤولين العرب والمعارضين السوريين في الساعات الماضية، لإبلاغهم انتهاء مهامه.

جدير بالذكر أن قرار جيفري بترك منصبه جاء بالتزامن مع الانتخابات الرئاسية التي أشارت نتائجها إلى فوز الديمقراطي جو بايدن على منافسه الجمهوري المنتهية ولايته دونالد ترامب.

راديو الكل- الأناضول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى