الذهب يتجاوز 150 ألف ليرة ويحول أحلام المقبلين على الزواج إلى سراب

يأتي ارتفاع سعر الذهب في سوريا بالتزامن مع تدهور سعر الليرة السورية أمام العملات الأجنبية

قفز سعر غرام الذهب في سوريا إلى أكثر من 150 ألف ليرة سورية، بالتزامن مع انهيار سعر صرف العملة المحلية أمام العملات الأجنبية خلال الأسابيع القليلة الماضية.

وسجل سعر غرام الذهب من عيار 21 قيراطاً 152.129 ليرة سورية، حتى ساعة إعداد هذا الخبر، بحسب موقع الليرة اليوم.

كما ارتفع سعر غرام الذهب من عيار 18 قيراطاً إلى 130.473 ليرة سورية.

ويأتي ارتفاع سعر الذهب في سوريا بالتزامن مع تدهور سعر الليرة السورية أمام العملات الأجنبية، حيث لامس الدولار الأمريكي حاجز 2900 ليرة سورية تقريباً.

كما يترافق مع ارتفاع للمعدن الأصفر على المستوى العالمي نتيجة شح البيانات الاقتصادية من قبل الولايات المتحدة، بحسب وول ستريت جورنال.

وفي 29 من تشرين الأول الماضي، سجل الذهب عيار 21 قيراطاً 126 ألف ليرة مبيع، و125 ألف و500 ليرة شراء.

ونقل آنذاك موقع الليرة اليوم، عن رئيس جمعية الصاغة وصنع المجوهرات بدمشق “غسان جزماتي” قوله: السعر الحالي للذهب هو أعلى سعر له بتاريخ البلاد، ولم يسبق أن وصل إلى هذا السعر.

وأضاف أن “مبيعات الذهب انخفضت خلال هذه الفترة من العام ولم تتجاوز 20 بالمئة عما كانت عليه في العام الماضي وذلك نتيجة عاملين، الأول هو تأثيرات جائحة فيروس كورونا، والثاني هو الارتفاع الكبير في أسعار كافة السلع والمواد والذهب من ضمنها”.

ويرتبط ارتفاع سعر الذهب بإحجام الشباب عن الزواج ولاسيما في ظل الأزمة الاقتصادية الخانقة التي يعايشها السوريون جراء حرب النظام ضد المناطق الثائرة.

وسبق أن سجلت أسعار الذهب مستويات مقاربة في شهر حزيران الماضي، حينما وصل سعر صرف الدولار الواحد إلى 3200 ليرة سورية.

سوريا – راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى