مع ختام منافسات الجولة العاشرة.. برشلونة يتراجع الى المركز 13 بالليغا

البارسا يُحقق أسوأ انطلاقة له في الليغا منذ 25 عاماً.

اختُتمت منافسات الجولة العاشرة من الدوري الاسباني لكرة القدم مساء أمس، بمواجهةٍ جمعت أتليتك بلباو مع ضيفه ريال بيتيس، والتي أسفرت عن فوز الفريق الباسكي برباعية نظيفة في ملعب سان ماميس.

وسجّل بلباو أهدافه الأربعة عن طريق فيكتور رويز (بالخطأ في مرماه)، وأندر كابا، وإيكر مونياين، وأليكس بيرينجر، ليرفع رصيده إلى 12 نقطة في المركز الثامن، فيما تجمّد رصيد بيتيس عند 12 نقطة أيضاً في المركز 12 متخلفاً بفارق الأهداف عن بلباو.

وساهم فوز الفريق الباسكي في ختام منافسات الجولة العاشرة، بتراجع برشلونة إلى المركز 13 ضمن جدول ترتيب الليغا، برصيد 11 نقطة من 8 مباريات، مع تبقي مباراتين مؤجلتين للفريق الكتالوني.

وعنونت صحيفة الماركا الاسبانية بالخط العريض، تقريراً مفاده الى أن نادي برشلونة يحقق أسوأ انطلاقة له في الدوري الاسباني لكرة القدم منذ 25 عاماً .

ومن خلال متابعة الصحيفة لأخبار ومباريات النادي على المدى الطويل كتبت: فشل الفريق الكتالوني بالحصول على أكثر من 11 نقطة من 24 نقطة ممكنة حالياً، رغم خوضه ثمان مباريات في افتتاحية الموسم الجديد من الدوري الاسباني.

وهذه النتيجة هي الأدنى له لحد الآن، وقد تلقى الفريق الكتالوني ثلاث هزائم مخيبة، وتعادل أيضاً في مباراتين، بينما لم يفز سوى بثلاث مباريات فقط، وهذا أمر صادم حقاً لعشاق “البلوجرانا”.

وهذا الشيء المؤسف لم يحصل منذ موسم 1995/ 1996، حين حصد البارسا حينها 11 نقطة فقط، في حين لم يسجّل في موسمي 2002 – 2003 و 2003 – 2004، سوى 12 نقطة في أول 8 مباريات، بينما سجّل 13 نقطة في موسم 2000 -2001 إثر اخفاقه في ثلاث مباريات وفوزه في أربع مباريات وتعادله في مباراة واحدة.

ويبدو أن الجمهور مصدوم من تدهور الأوضاع في برشلونة وهذا مايؤرق مضاجع الفريق، ويخيب آمال اللاعبين والاداريين والفنيين، ويبدو أن البارسا الآن يعيش أسوأ حالاته.

ويتصدّر ريال سوسيداد حالياً ترتيب الدوري الاسباني بـ 23 نقطة، واتلتيكو مدريد في المركز الثاني بـ 20 نقطة، وفياريال ثالثاً بـ 19 نقطة، بينما يحلّ ريال مدريد في المركز الرابع بـ 17 نقطة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى