بعد خفضها لمرتين متتاليتين.. “وتد” تعاود رفع أسعار المحروقات في إدلب

يأتي هذا الارتفاع بعد خفض الشركة أسعار المحروقات في 10 و14 من الشهر الحالي

عاودت شركة “وتد” للمحروقات التابعة لـ “حكومة الإنقاذ” الذراع الإداري لهيئة تحرير الشام، اليوم الأربعاء، رفع أسعار الوقود في محافظة إدلب، وذلك عقب تخفيضها الأسعار لمرتين متتالين هذا الشهر.

وأصدرت الشركة عبر صفحتها على فيسبوك، اليوم الأربعاء، 25 تشرين الثاني الحالي، قائمة بأسعار المحروقات تضمنت زيادة ملحوظة على كافة الأصناف.

وسجلت التسعيرة الجديدة التي أصدرتها، ارتفاع سعر المازوت المستورد بمقدار 15 قرشاً تركياً، ليصبح سعر لتر المازوت المستورد 4.70 ليرة تركية، فيما ارتفع سعر لتر المازوت المكرر الأول والثاني بمقدار 10 قروش تركية ليصبح سعر لتر المازوت الأول بـ 4 ليرات تركية والثاني بـ 3.75 ليرة.

أما بالنسبة لسعر البنزين المستورد، ارتفع هو الآخر 15 قرشاً تركياً، ليصبح سعر اللتر 4.80 ليرة تركية، كما ارتفع سعر اسطوانة الغاز المنزلي بمقدار 3 ليرات لتصبح بـ 72 ليرة تركية.

ويأتي هذا الارتفاع في سعر المحروقات بعد خفضها مرتين على التوالي في 10 و14 من شهر تشرين الثاني الحالي.

وتربط “وتد” ارتفاع أو انخفاض أسعار المحروقات، بسعر صرف الليرة التركية أمام الدولار الأمريكي، كونها تعتمد الليرة التركية في تسعير المحروقات منذ حزيران الماضي، بعد تهاوي الليرة السورية إلى مستويات قياسية أمام العملات الأجنبية.

وسجل سعر صرف الليرة التركية مقابل الدولار الأمريكي اليوم 7,96 مبيعاً في حين سجل مقابل الليرة السورية 348 مبيعاً.

ويتعامل الأهالي في معظم الشمال السوري المحرر بالليرة التركية، حيث أن جميع السلع بما فيها المحروقات تباع بالليرة التركية، وفي حال انخفاضها أو ارتفاعها يؤثر بشكل مباشر على أسعار كافة السلع.

وتعتبر شركة “وتد” أبرز شركات المحروقات المرخصة من قبل حكومة الإنقاذ إضافة إلى شركة كاف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى