تحييد عناصر من الوحدات الكردية حاولوا التسلل إلى “درع الفرات”

الوحدات الكردية تحاول التسلل بشكل مستمر لمناطق شمالي سوريا

أعلنت وزارة الدفاع التركية، اليوم الثلاثاء، تحييد عدد من عناصر تنظيم “ي ب ك/بي كا كا”، أثناء محاولتهم التسلل إلى الأراضي المحررة في منطقة عملية “درع الفرات” شمالي سوريا.

وقالت الوزارة في بيانٍ، اليوم الثلاثاء 15 كانون الأول الحالي، إن 4 إرهابيين حاولوا التسلل إلى منطقة عملية “درع الفرات” لزعزعة أجواء الأمن والاستقرار فيها.

وأضافت، أن القوات الخاصة التركية تمكنت من تحييد الإرهابيين المنتمين لتنظيم “ي ب ك / بي كا كا” و أفشلت محاولة تسللهم.

وتأتي محاولة التسلل اليوم على وقع تزايد التوترات بين الجيش الوطني السوري والوحدات الكردية في مناطق شمال سوريا

وتحاول الوحدات الكردية بشكل مستمر التسلل إلى المناطق المحررة سواءً “نبع السلام” أو “درع الفرات” أو “غصن الزيتون”، كما ينسب لها القيام بتفجير مفخخات بين المدنيين والعسكريين في هذه المناطق.

وخلال الأسابيع القليلة الماضية زاد تحرش هذه الوحدات بالمناطق المحررة، كما أن دولاً مثل أمريكا وروسيا لم تفِ بتعهداتها في إبعاد هذه الوحدات عن حدود مناطق عدة شرقي الفرات.

وفي 7 من كانون الأول الحالي أعلنت وزارة الدفاع التركية، تحييد 3 إرهابيين من تنظيم “ي ب ك/بي كا كا”، أثناء محاولتهم التسلل لمنطقة “نبع السلام”، بعد يومٍ واحد من تحييد 9 أخرين كانوا يحاولون القيام بعملية تسلل مشابهة.

وتنظيم “ي ب ك/بي كا كا” هو المكون الرئيس لقوات سوريا الديمقراطية، التي تسيطر على مساحات واسعة من شمال وشرق سوريا، وتتلقى دعماً عسكرياً من الولايات المتحدة.

وفي 15 من تشرين الثاني الماضي، لوّحت وزارة الدفاع التركية بإطلاق عملية عسكرية ضد الوحدات الكردية في شمالي سوريا، مؤكدة عزمها القضاء على التنظيمات الإرهابية.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان حذر، في 3 من تشرين الأول الماضي، من أن قوات بلاده ستقوم بتطهير أوكار الإرهاب في سوريا إن لم يتم الوفاء بالوعود المقدمة.

راديو الكل – الأناضول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى