“استجابة سوريا” يوثق تضرر 23 مخيماً بالأمطار شمال غربي سوريا

"استجابة سوريا": "لا توجد استجابة فعلية وكاملة من المنظمات الإنسانية للمخيمات المتضررة حتى الآن".

وثق فريق منسقو استجابة سوريا (العامل في الشمال السوري المحرر)، مجدداً تضرر 23 مخيماً منتشراً في المنطقة جراء الهطولات المطرية خلال الـ36 ساعة الماضية، مؤكداً عدم وجود استجابة فعلية وكاملة من المنظمات لهذه المخيمات.

وقال الفريق في بيان، اليوم الجمعة، 15 كانون الثاني، إن أغلب المخيمات الموجودة في المحرر تعرضت لأضرار متفاوتة، مضيفاً أن الأضرار الكبرى وقعت في مناطق معرة مصرين ومراكز إدلب ومخيمات أطمة وأجزاء من مخيمات الريف الغربي من المحافظة.

وأكد الفريق، أن عدد الخيام المتضررة بشكل كلي بلغ 49 خيمة، بالإضافة إلى تضرر 107 خيمات بشكل جزئي جراء العاصفة المطرية.

وبين أن الأهالي في المخيمات المتضررة بحاجة ماسة لعوازل مطرية بنسبة 100% ومواد التدفئة بنسبة 98% وكذلك بحاجة لمواد غذائية بنسبة 93% ومستلزمات نظافة 100% وخاصة بعد تجاوز عدد إصابات كورونا في المخيمات حاجز ألفي حالة.

وفي نهاية بيانه أشار منسقو استجابة سوريا، أنه حتى الآن لا توجد استجابة فعلية أو كاملة للمتضررين من العاصفة المطرية، متوقعاً أن تبدأ الاستجابة الإنسانية وإصلاح الأضرار بعد توقف الهطولات المطرية بشكل كامل في الشمال المحرر.

وأمس الخميس وثق “استجابة سوريا” تضرر 11 مخيماً في ريفي إدلب وحلب الشمالي تعرضوا لأضرار متفاوتة نتيجة الهطولات المطرية التي ضربت المنطقة.

وفي وقت سابق تعرض 91 مخيماً منتشراً في الشمال السوري المحرر لأضرار متفاوتة جراء العاصفة المطرية التي ضربت المنطقة.

ويوجد في المناطق المحررة شمال غربي سوريا أكثر من 1200 مخيم، بينهم 382 مخيماً عشوائياً وجميعها تؤوي أكثر من مليون نازح بحسب منسقو استجابة سوريا.

ويعيش النازحون في هذه المخيمات، ظروفاً معيشية وواقعاً خدمياً صعباً، حيث تفتقر المخيمات للدعم الإغاثي الغذائي، بالإضافة إلى نقص الخدمات الطبية وتردي حالة الخيام التي لا تتماشى مع ظروف الطقس، وحالة الطرقات التي تحتاج إلى تعبيد.

شمال غربي سوريا – راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى