شمال غربي سوريا يسجل 3 وفيات و22 إصابة جديدة بكورونا

إصابات كورونا في شمال غربي سوريا ترتفع مجدداً

قالت مديرية الصحة الحرة في محافظة إدلب، اليوم الثلاثاء، إن شمال غربي سوريا سجل عدداً جديداً من الإصابات والوفيات بفيروس كورونا المستجد، وسط استمرار تحذير الجهات الصحية من خطورة الوضع.

وأوضحت المديرية في بيان، إن المناطق المحررة في الشمال السوري سجلت أمس 22 إصابة جديدة بفيروس كورونا ما رفع الإجمالي إلى 20,867 إصابة، توفي منها 379 بعد تسجيل ثلاث وفيات جديدة.

وأضافت “صحة إدلب”، أن عدد المتعافين من الفيروس ارتفع إلى 15 ألفاً و500، بعد تسجيل نحو 449 حالة شفاءٍ جديدة.

ورغم الانخفاض النسبي في عدد الإصابات بكورونا في المحرر، لايزال القطاع الطبي يعاني من ضعف الإمكانيات والمعدات الطبية وانقطاع الدعم عنه.

وفي وقت سابق حذرت مديرية الصحة الحرة في إدلب، من أن انخفاض أعداد الإصابات المسجلة بفيروس كورونا في المحافظة قد لا يعني تراجع انتشار الفيروس، مؤكدة أن نقص الأوكسجين لايزال العقبة الأبرز أمام جهود تقديم العلاج للمصابين.

كما وحذرت منظمة أنقذوا الأطفال في الفترة الماضية، من أن عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا في شمال غربي سوريا تضاعفت مراراً خلال الشهرين الماضيين دون أي تقدم يذكر في جهود توفير التجهيزات الطبية اللازمة والأوكسجين.

وعلى الرغم من جميع التحذيرات التي تطلقها الجهات المعنية في المناطق المحررة، إلا أن هناك شريحة كبيرة من الأهالي لا يلتزمون بأساليب الوقاية من كورونا علاوة على أن الأسواق لا تزال مكتظة بالأهالي.

وسجل شمال غربي سوريا الإصابة الأولى بكورونا في 9 تموز الماضي، وسط تحذيرات من خطورة هذا الفيروس على هذه المنطقة الهشة طبياً وخدمياً.

شمال غربي سوريا – راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى