بايدن يرفع حظر دخول المواطنين السوريين إلى الولايات المتحدة

منع مرسوم ترامب حينها اللاجئين السوريين تحديداً من دخول الولايات المتحدة إلى أجل غير مسمى

وقع الرئيس الأمريكي الجديد، جو بايدن، مرسوماً يقضي برفع الحظر الذي فرضه سلفه دونالد ترامب على دخول المواطنين السوريين ومواطني عدد من الدول الأخرى ذات الغالبية المسلمة إلى الولايات المتحدة.

جاء ذلك عقب تنصيبه رئيساً للولايات المتحدة، أمس الأربعاء، خلفاً لسلفه الجمهوري دونالد ترامب.

وبدأ الرئيس الأمريكي الجديد يومه الأول في البيت الأبيض بتوقيع 15 مرسوماً، أبرزها إلغاء الحظر الذي يمنع مواطني 7 دول ذات غالبية إسلامية، بينها سوريا، من دخول الولايات المتحدة.

كما شملت المراسيم إلغاء أوامر ترامب السابقة بشأن بناء الجدار على الحدود مع المكسيك، والانسحاب من اتفاقية باريس للمناخ ومنظمة الصحة العالمية وغيرها.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، جين بساكي، إنه “خلال الأيام والأسابيع القادمة سنعلن عن مزيد من الإجراءات التنفيذية لمواجهة التحديات وتنفيذ وعود الرئيس المنتخب للشعب الأمريكي”.

وكان ترامب وقع في 27 من كانون الثاني 2017 مرسوماً حمل عنوان “حماية الأمة من دخول إرهابيين أجانب إلى الولايات المتحدة” حيث تم بموجبه حظر دخول مواطني سوريا وإيران وليبيا واليمن والصومال والسودان والعراق للولايات المتحدة.

ومنع المرسوم اللاجئين السوريين تحديداً من دخول الولايات المتحدة إلى أجل غير مسمى أو إلى أن يقرر الرئيس أنهم لم يعودوا مصدراً لأي خطر.

وأثار المرسوم جدلاً في الولايات المتحدة، ولاسيما أن ترامب أكد حينها بأنه ستكون هناك استثناءات لبعض أفراد أقليات دينية، في إشارة إلى المسيحيين.

جدير بالذكر أنه في وقت لاحق خلال فترة حكم ترامب تم إجراء تعديلات على المرسوم، حيث تم حذف العراق والسودان منه، وأضيفت إليه تشاد وكوريا الشمالية وفنزويلا.

سوريا – راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى