ما المطلوب للحد من ظاهرة السلاح العشوائي في الشمال المحرر؟

تنتشر في المناطق المحررة ظاهرة حيازة السلاح والتجول به دون أي مساءلة قانونية، في ظل غياب أي سلطات أو قوى أمنية تحدد ضوابطًا لامتلاكه، وانعكست فوضى السلاح سلبًا على سلوك الأطفال، الذين اعتادوا مشهد رؤية أنواع الأسلحة بشكلٍ يومي، على نحو صارت ألعابهم تحاكي هذه المشاهدات إنما ببنادق بلاستيكية، كما أصبح اطلاق الرصاص بكثافة في الأعراس حدثاً مألوفاً.

الكاتب والصحفي مصطفى النعيمي، تحدث لراديو الكل، عن مخاطر ظاهرة انتشار السلاح بشكلٍ عشوائي ومن المسؤول عنها، وما أبرز الحوادث التي سبّبها انتشار السلاح العشوائي في الشمال المحرر، وما الحلول للقضاء على هذه الظاهرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى