اغتيال عضو في مجلس محافظة القنيطرة

عمليات الاغتيال تصاعدت مؤخراً في محافظة القنيطرة

اغتال مسلحون مجهولون عضواً في مجلس محافظة القنيطرة بمدينة البعث، في ثاني هجوم تشهده المحافظة خلال نحو أسبوع، وذلك في ظل تصاعد الفلتان الأمني بالجنوب السوري.

وأفادت صحيفة الوطن الموالية، مساء أمس الثلاثاء، بمقتل العضو في مجلس محافظة القنيطرة، رضوان خالد الشمالي.

وأوضحت أن مسلحين مجهولين استهدفوا الشمالي بطلق ناري بالرأس في مدينة البعث ما أدى إلى مقتله على الفور.

بدورها أكدت صفحة القنيطرة اليوم على فيسبوك نبأ مقتل الشمالي، مشيرة إلى أن التحقيقات لاتزال جارية لمعرفة الضالعين وراء العملية.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادث حتى ساعة كتابة هذا الخبر، وعادةً ما تسجل هذه العمليات ضد مجهولين.

وتصاعدت مؤخراً عمليات الاغتيال في محافظة القنيطرة وذلك ضمن حالة الفلتان الأمني التي تعيشها المنطقة الجنوبية عموماً عقب سيطرة النظام على محافظتي القنيطرة ودرعا.

وفي 11 من شباط الحالي، اغتال مسلحون مجهولون شرطياً تابعاً للنظام في قرية قصيبة جنوب المحافظة.

كما قتل 3 عناصر من قوات النظام وشرطته في مناطق متفرقة من المحافظة في 18 من كانون الثاني الماضي، بالإضافة لمقتل 3 عناصر آخرين من قوات النظام باستهداف آخر في قرية رويحينة بريف القنيطرة في 17 من الشهر ذاته.

وتمكنت قوات النظام والحليف الروسي من السيطرة على محافظتي القنيطرة ودرعا في تموز 2018، بموجب اتفاقيات تسوية، بعد أيام من قصف بشتى أنواع الأسلحة وتعزيزات عسكرية.

القنيطرة – راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى