السلطات التركية تحبس أجنبيين اثنين وترحّل آخرين بتهمة الانتماء لداعش

وزارة الدفاع التركية قالت إن "حرس الحدود" ألقى القبض على 6 أجانب خلال محاولتهم التسلل من سوريا

أصدرت محكمة تركية قراراً بحبس اثنين من بين 6 أجانب ألقي القبض عليهم أثناء محاولتهم التسلل إلى البلاد من الأراضي السورية، بطريقة غير قانونية، بتهمة الانتماء لتنظيم “داعش”، إضافة إلى قرار بترحيل الأربعة الآخرين.

جاء ذلك وفقاً لما أوردته وكالة الأناضول (رسمية)، بعد يوم من إعلان وزارة الدفاع التركية في بيان، إلقاء القبض على 5 مواطنين روس، وشخص ليبي الجنسية، لدى محاولتهم التسلل إلى تركيا من سوريا، في منطقة “نارليجا” التابعة لولاية هاتاي جنوب البلاد.

وأضاف البيان، الأربعاء، أن بين المقبوض عليهم امرأة روسية مطلوبة بتهمة الانضمام إلى تنظيم “داعش”.

وفي بيان منفصل لـ”الدفاع التركية” -بحسب الأناضول- أوضحت الوزارة أن الامرأة الروسية المنتمية إلى “داعش” والتي ألقي القبض عليها الأربعاء، مطلوبة بالنشرة الحمراء.

وقالت وكالة الأناضول، إن هؤلاء الأشخاص أحيلوا إلى القصر العدلي في هاتاي بعد استكمال إجراءاتهم في قيادة الدرك.

وعقب عملية استجواب قام بها الادعاء العام، أحيل الموقوفون إلى محكمة صلح الجزاء والتي قرّرت حبس أحد المواطنين الروس والمواطن الليبي، بتهمة “الانتماء إلى تنظيم إرهابي مسلح”، كما قرّرت المحكمة ترحيل بقية الأشخاص.

وفي تشرين الثاني 2019 أعلنت تركيا أنها ستبدأ ترحيل الأجانب الذين اعتقلتهم بتهمة الانتماء لتنظيم داعش إلى بلدانهم بعد استكمال التحقيقات والإجراءات القانونية، ومنذ ذلك الوقت، قامت السلطات التركية بترحيل العشرات منهم، بينما حاكمت آخرين على أراضيها.

راديو الكل – الأناضول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى