رغم انجابها أربعة أطفال..”بسيمة حاج ابراهيم” تتحدى ظروفها وتتابع العمل ودراسة الماجستير

“بسيمة حاج ابراهيم” أم لأربعة أطفال في الثامنة والعشرين من العمر، لم يمنعها زواجها وإنجاب الأطفال من الدراسة والعمل، حيث حصلت في البداية على اجازة في الفلسفة، وعملت في بعض المنظمات الانسانية، اضافةً الى عملها كمدرسة بشكلٍ تطوعي في مدارس حلب الحرة، واستمرت في المواظبة بمسيرتها المهنية، الى أن أصبحت معاونة مدير مركز التعليم الشعبي التابع لتربية صوران بريف حلب، ولم يقف طموحها عند ذلك بل بدأت بدراسة ماجستير في الدراسات السياسية.

“بسيمة حاج ابراهيم”، تحدثت لراديو الكل، عن الصعوبات التي واجهتها خلال عملها، وكيف تحدت نظرة المجتمع لعمل المرأة، خاصةً أنها أم ولديها أربعة أطفال، كما عبّرت عن رأيها بأهمية العمل التطوعي من خلال تجربتها، وما الأمور التي يمكن أن تدعم المرأة السورية لتحقيق النجاحات.

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى