اشتباكات بين الحر وقوات النظام في الشيخ مسكين بريف درعا

تجددت الاشتباكات العنيفة بين الجيش السوري الحر وقوات النظام في جبهات الشيخ مسكين بريف درعا الأوسط.

وأفاد الناشط الإعلامي أحمد المسالمة لراديو الكل بقيام الثوار بإستهداف سيارة “زيل” عسكرية تابعة لقوات النظام خلال المعارك المندلعة في المنطقة منذ منتصف الليلة الماضية حتى صباح اليوم، ما أسفر عن مقتل حوالي 15 عنصراً لقوات النظام أثناء محاولتهم التقدم من أطراف الشيخ مسكين باتجاه قرفا.

وأشار إلى اطلاق فصائل الجبهة الجنوبية معركة “البقاء” لصد حملة قوات النظام العسكرية التي شنتها منذ أسبوع لإقتحام مدينة الشيخ مسكين واللواء 82 المتاخم لها، إضافة لإعلان الفصائل مدينة إزرع وقرفا الخاضعتين لسيطرة النظام إلى جانب الاتستراد الدولي “مناطق عسكرية” لتخفيف الضغط عن الشيخ مسكين.

بالأثناء استهدف الحر تجمعات قوات النظام في نادي الضباط بدرعا المحطة بقذائف الهاون، ما أسفر عن مقتل وإصابة عدد من عناصر النظام، كما استهدف الحر معاقلاً آخرى للنظام في منطقة السحيلية والفوج 175 واللواء 12، وفي السياق أحبطَ محاولة قوات النظام التقدم في أحياء درعا البلد المحررة.

وفي سياق منفصل، أفاد المسالمة بقيام مجهولون صباح اليوم بإختطاف أحد قضاة دار العدل المدعو “محمد الجلم” الملقب بـ “أبو البراء” في مدينة جاسم أثناء توجهه إلى مقر المحكمة في منطقة غرز، حيث اعترضت سياريتن مجهولتين طريقه وتم اقتياده إلى إحدى السياريتن بعد الإعتداء عليه بالضرب المبرح وإطلاق النار في الهواء.

ويشار هنا إلى قيام مجهولون منذ عدة أيام باختطاف رئيس مجلس محافظة درعا الدكتور “يعقوب العمار” في نفس المنطقة التي اختطف فيها “محمد الجلم”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى