لأول مرة منذ أيلول الماضي.. الشمال المحرر لا يسجل أي إصابة جديدة بكورونا

عدد الإصابات الكلي بفيروس كورونا في شمال غربي سوريا 21,208

أعلنت مديرية الصحة الحرة في إدلب، اليوم السبت، أنها لم تسجل أي إصابات بفيروس كورونا المستجد في الشمال السوري المحرر، وذلك لأول مرة منذ شهر أيلول الماضي (2020).

وبحسب “صحة إدلب”، بقي عدد إصابات كورونا في المناطق المحررة 21,208 وذلك بعد إجراء 310 تحاليل جديدة جميعها كانت نتيجتها سلبية (سليمة).

وأشارت إلى أنها سجلت 79 حالة شفاء جديدة منها 72 في إدلب ليصبح إجمالي حالات الشفاء 18,813، فيما بقي عدد حالات الوفاة عند 631 حالة.

وهذه هي المرة الأولى التي لا تسجل فيها مناطق الشمال المحرر أي إصابة جديدة بكورونا منذ أيلول الماضي، حيث اعتادت على تسجيل العشرات من الإصابات بشكل يومي خلال الفترة الماضية.

وأمس الجمعة، قفز عدد الوفيات بكورونا في المحرر إلى 631 حالة بعد إعلان مختبر الترصد الوبائي وفاة 223 شخصاً بالفيروس خلال الفترة الماضية، في وقت لم يكشف المختبر عن أي حالة وفاة بالمنطقة منذ 18 شباط الماضي.

وكانت منظمة الصحة العالمية قالت إن الدفعة الأولى من لقاحات فيروس كورونا ستصل الشمال السوري المحرر في آذار الحالي لتغطية قرابة 4 بالمئة من إجمالي السكان.

وتستمر مناطق شمال غربي سوريا في صدارة المركز الأول بين المناطق السورية من حيث عدد الإصابات بكورونا تليها مناطق النظام ثم مناطق شمال شرق سوريا.

شمال غربي سوريا – راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى