مجدداً.. الدفاع التركية تحيد عناصر من الوحدات الكردية في “نبع السلام”

الدفاع التركية تؤكد "مواصلة عملياتها ضد الإرهابيين في شمالي سوريا"

أعلنت وزارة الدفاع التركية،اليوم الثلاثاء، تحييد 9 عناصر من الوحدات الكردية، أثناء محاولتهم التسلل لتنفيذ هجوم في منطقة “نبع السلام” شمالي سوريا.

وقالت الوزارة، في بيان نقلته وكالة أنباء الأناضول، إنه تم إحباط عملية تسلل لعناصر من تنظيم “ي ب ك/ بي كا كا”، كانت تهدف إلى زعزعة أجواء الأمن والاستقرار في منطقة “نبع السلام”.

ولم تذكر الوزارة طريقة تحييد العناصر أو حتى أي معلومات تفصيلية أخرى عن العملية، مؤكدة أن عملياتها ضد “الإرهابيين” متواصلة في المنطقة.

وبين الفينة والأخرى تعلن الدفاع التركية تحييد عدد من عناصر الوحدات الكردية أثناء محاولتهم التسلل إلى مناطق سيطرة الجيش الوطني السوري.

ففي 31 من آذار الماضي حيدت القوات الخاصة التركية 3 عناصر من الوحدات الكردية فتحوا النار بصورة استفزازية في منطقة “درع الفرات” شمالي سوريا.

وقبل نحو أسبوعين أعلنت وزارة الدفاع التركية إن قواتها حيّدت 183 “إرهابياً” في مناطق عملياتها بسوريا منذ مطلع آذار الحالي، دون تحديد تفاصيل إضافية حول مواقع التحييد أو طريقتها.

وقالت مسؤولة الإعلام والعلاقات العامة في الوزارة الرائد “بينار قره” حينها إن “مكافحة الإرهاب مستمرة بحزم”.

وتصنّف تركيا الوحدات الكردية على قوائم الإرهاب، وتصفها بـ”الذراع السورية” لمنظمة “بي كا كا” المصنّفة على قوائم الإرهاب التركية والأمريكية والأوروبية.

وتنظيم “ي ب ك/بي كا كا” هو المكون الرئيس لـ”قوات سوريا الديمقراطية”، التي تسيطر على مساحات واسعة من شمال وشرق سوريا، وتتلقى دعماً عسكرياً من الولايات المتحدة.

راديو الكل – الأناضول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى