بهدف تأمينها محلياً.. افتتاح معمل لصناعة الأدوية بريف عفرين

مدير صحة عفرين يؤكد أن "سكاي فارما" هو "نقلة نوعية" لصناعة الأدوية في عموم الشمال السوري

افتتح معمل “سكاي فارما” لصناعة الأدوية المحلية مؤخراً في ناحية شران بريف عفرين شمالي حلب، بهدف توفير الأدوية محلياً وتخفيض أسعارها بما يتناسب مع الأهالي.

ويقول عبد الكافي مصطفى من عفرين لراديو الكل، إن افتتاح المعمل يعد أمراً إيجابياً ويساهم في توفير الكثير من أصناف الأدوية وعدم انقطاعها بالإضافة إلى تخفيض الأسعار.

وتأمل أم مالك من المدينة هي أيضاً أن تتوفر جميع الأصناف الأساسية من دواء البانادول والالتهاب وغيرهما في معمل الأدوية الجديد وبأسعار يستطيع أصحاب الدخل المحدود شراءها بحكم أن هذه الأنواع تتوفر في الصيدليات ولكن بأسعار مرتفعة.

ويؤكد أبو القاسم الديري نازح ومقيم في عفرين لراديو الكل، أن ارتفاع أسعار الأدوية واختلافها من صيدلية لأخرى أرهق الأهالي علاوة على عدم توفر بعض الأصناف مثل أدوية السكري والضغط.

الطبيب أحمد حاجي حسن مدير صحة عفرين يوضح لراديو الكل، أن معمل “سكاي فارما” لصناعة الأدوية المحلية، الذي افتتح نهاية آذار الماضي، هو نقلة نوعية للدواء في عموم المناطق المحررة حيث سينتج الكبسولات والشرابات والمضغوطات والتحاميل فيما سيتم لاحقاً إنتاج الأمبول.

ويلفت حاجي إلى أن الهدف من إنشاء المعمل هو المساهمة في توفير الأدوية وتخفيض أسعارها، بالإضافة إلى أنه سوف يكون تحت رقابة شديدة من مديرية الصحة في عفرين.

وتشهد أسعار الأدوية في عفرين وريفها ارتفاعاً كبيراً علاوة على قلة توفرها وخصوصاً أدوية الضغط والسكري ما يسبب معاناة لبعض المرضى.

ويعيش الأهالي في شمال غربي سوريا عموماً أوضاعاً إنسانية صعبة فلا دواء متوفر ولا رقابة على الأسعار بشكل عام، علاوة على إهمال شؤون الأهالي الصحية وضعف القطاع الطبي.

ريف حلب – راديو الكل
تقرير وقراءة: رنا توتونجي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى