القوات التركية تضبط متفجرات أرسلتها الوحدات الكردية من “تل رفعت” إلى “عفرين”

ولاية "هطاي" قالت إن الوحدات الكردية كانت تعتزم استخدام المتفجرات في "عمليات إرهابية" بالمناطق المكتظة بالسكان

ضبطت القوات التركية، متفجّرات أرسلتها الوحدات الكردية من منطقة “تل رفعت” شمالي حلب، إلى منطقة “غصن الزيتون” في عفرين المجاورة، لاستخدامها في “عمليات إرهابية”.

وقال بيان صادر عن ولاية “هطاي” التركية، أمس الأحد، بحسَب ما نقلت وكالة الأناضول، إن القوات الأمنية التركية بالتنسيق مع مديرية الأمن في هطاي، وجهاز الاستخبارات التركي، نفذت عملية ضد أهداف للوحدات الكردية في عفرين.

وأفاد البيان أن العملية أسفرت عن ضبط متفجرات أرسلتها الوحدات الكردية من مواقعها في “تل رفعت” إلى عفرين، بهدف استخدامها في عمليات إرهابية بالمناطق المكتظة بالسكان.

وأضاف البيان أن العملية أسفرت أيضاً عن توقيف شخص يحمل الجنسية السورية (لم تكشف هويته)، وضبط قنابل يدوية ومعدات أخرى مستخدمة في التفجيرات.

وأشار البيان إلى استمرار التحقيقات بعد إحالة المشتبه به إلى الأجهزة القضائية المحلية في المنطقة، والتي تعمل بالتنسيق مع ولاية هطاي.

وتتّهم تركيا الوحدات الكردية بالمسؤولية عن التفجيرات التي تضرب التجمعات المدنية في مناطق سيطرة الجيش الوطني السوري “بهدف زعزعة الاستقرار وإراقة الدماء” هناك.

وتصنّف تركيا الوحدات الكردية على قوائم الإرهاب، وتصفها بـ”الذراع السورية” لمنظمة “بي كا كا” المصنّفة على قوائم الإرهاب التركية والأمريكية والأوروبية.

وتنظيم “ي ب ك/بي كا كا” هو المكوّن الرئيس لـ”قوات سوريا الديمقراطية”، التي تسيطر على مساحات واسعة من شمال وشرق سوريا، وتتلقى دعماً عسكرياً من الولايات المتحدة.

راديو الكل – الأناضول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى