الإدارة الذاتية ترفع أسعار الوقود بنسب متفاوتة في شمال شرقي سوريا

تم رفع الأسعار بناءً على مقتضيات المصلحة العامة ومقترح من الإدارة العامة للمحروقات

رفعت ما تسمى الإدارة الذاتية، أمس الإثنين، أسعار كافة أنواع المحروقات بنسب متفاوتة في مناطق سيطرتها شمال شرقي سوريا.

وقالت الإدارة الذاتية في بيان، “بناءً على مقتضيات المصلحة العامة وبموجب مقترح من إدارة المحروقات تم رفع سعر المحروقات وفقاً للدراسات “.

وبحسب البيان ارتفع سعر البنزين السوبر من 210 ليرات سورية إلى 410، والبنزين الممتاز المستورد من 1350 ليرة إلى 1950.

كما ارتفع سعر المازوت الخاص للتدفئة من 75 ليرة سورية إلى 250 ليرة، وسعر المازوت المخصص للمطاحن والأفران من 75 ليرة إلى 100.

أما فيما يخص المازوت المخصص للزراعة والمزارعين فقد ارتفع هو أيضاً من 125 ليرة سورية إلى 250.

وكانت الزيادة الأكبر في سعر الغاز حيث ارتفع سعر الأسطوانة من 3 آلاف ليرة سورية إلى 8 آلاف وكذلك أسطوانة الغاز المخصصة للمنشآت الصناعية والتجارية من 5 آلاف ليرة سورية إلى 15 ألفاً.

وتسيطر الوحدات الكردية على معظم الآبار النفطية في شمال شرق سوريا وبدعم من القوات الأمريكية المتواجدة في المنطقة.

وتستمر هذه الوحدات بدعم وتزويد نظام الأسد بمئات الصهاريج من النفط بشكل يومي وعلى مرأى قوات التحالف الأمريكي على الرغم من حاجة الأهالي إلى الوقود في مناطق سيطرة الوحدات في شمال شرقي سوريا.

ويعيش الأهالي في مناطق ما تسمى بالإدارة الذاتية في شمال شرقي سوريا أوضاعاً معيشية وخدمية غاية في الصعوبة علاوة على قلة توفر المحروقات وارتفاع أسعارها.

شمال شرقي سوريا – راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى