مقتل وإصابة 3 عناصر من “سوريا الديمقراطية” بانفجار عبوة ناسفة جنوبي الحسكة

دوريات عسكرية تابعة لقوات سوريا الديمقراطية طوّقت مكان الحادث للبحث عن الجهات المسؤولة عن التفجير

قتل عنصران من قوات سوريا الديمقراطية وأصيب ثالث بجروح، صباح اليوم الأحد، بانفجار عبوة ناسفة جنوبي الحسكة.

ونقل مراسل “راديو الكل” في شرقي سوريا عن مصدر مطّلع، أن عبوة ناسفة كانت مزروعة داخل “عجلة بلاستيكية” انفجرت خلال مرور عربة عسكرية تابعة لـ”مكتب الاستخبارات” في قوات سوريا الديمقراطية، على طريق “الخرافي” جنوبي محافظة الحسكة.

وأوضح مراسلنا أن الانفجار أدى إلى مقتل عنصرين وإصابة ثالث وصفت جروحه بـ”الخطيرة”.

وأضاف المصدر لمراسلنا أن دوريات عسكرية تابعة لقوات سوريا الديمقراطية طوّقت مكان الحادث للبحث عن الجهات المسؤولة عن التفجير، ونصبت حاجزاً مؤقتاً في المنطقة للتفتيش، وأشار إلى أن جثث القتيلين والمصاب نُقلت إلى “مشفى الحسكة”.

ويشهد ما يُعرف محلياً بـ”طريق الخرافي” بين محافظتي دير الزور والحسكة، نشاطاً واسعاً لخلايا مسلحة يرجّح انتماؤها لتنظيم داعش، شنّت عشرات الهجمات والكمائن ضد دوريات أو عناصر من قوات سوريا الديمقراطية.

الحسكة – راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى