قتلى وجرحى بينهم أطفال بانفجار لغم أرضي في المالكية بريف الحسكة

في ظل تزايد ضحايا مخلفات الحروب شمال شرقي سوريا

قُتلت طفلتان وأصيب 5 أشخاص، أمس الإثنين، بانفجار لغم أرضي بالقرب من منزلهم في ريف المالكية بالحسكة، في ظل تزايد ضحايا مخلفات الحروب شمال شرقي سوريا.

وقال مراسل راديو الكل شرقي سوريا، إن اللغم انفجر أثناء لعب طفلتين ما تسبب بانفجار كبير أودى بحياتهما إضافة لإصابة الشقيقة الثالثة ووالدتهما ووالدهما، وكذلك إصابة طفلتين كانتا قرب موقع الانفجار.

وأضاف مراسلنا، أنه تم نقل الإصابات إلى مشافي القامشلي حيث تعاني الأم والطفلتين من إصابات حرجة، بينما الأبنة الثالثة والأب وضعهما مستقر.

ويقل وقوع مثل هكذا حوادث في منطقة المالكية مقارنة مع مناطق أخرى مثل أرياف دير الزور والرقة التي تشهد بشكل متكرر انفجارات بواسطة عبوات ناسفة وعمليات اغتيال بالإضافة إلى انفجار ألغام من مخلفات الحرب في المنطقة.

وفي نيسان الماضي أصيب شخصان بجروح خطيرة بانفجار لغم أرضي أثناء عملهم بحرث أرضهم الزراعية بالقرب من الحدود التركية المحاذية لمدينة المالكية.

وتشهد مناطق سيطرة الوحدات الكردية شمال شرق سوريا العديد من حالات انفجار الألغام من مخلفات الحرب أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى معظمهم من المدنيين.

وسبق أن طالت اتهامات الوحدات الكردية بإهمال عمليات البحث عن الألغام وتفكيكها في مناطق سيطرتها في شمال شرقي سوريا.

وتهدد مخلفات القصف حياة المدنيين بشكل كبير وخطير، وتنتشر في معظم الأراضي الزراعية والسهول ومناطق الصراع في سوريا.

وتمنع الألغام والذخائر غير المنفجرة عودة الأهالي إلى منازلهم وإزالة الأنقاض وإعادة تأهيل وزرع أراضيهم، كما أنّها تؤذي الأطفال الذين لا يتمكنون من اللعب بأمان.

راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى