مسلحون محليون بالسويداء يختطفون ضابطاً من النظام ويفاوضون عليه

الضابط المخطوف كان قد تعرض للخطف مطلع العام الحالي على طريق دمشق السويداء، وقايضته فصائل مسلحة على شخص معتقل حينها

اختطف مسلحون، ضابطاً بقوات نظام الأسد في محافظة السويداء بهدف التفاوض عليه مقابل شخص آخر معتقل في سجون النظام.

وقالت شبكة أخبار السويداء 24 المحلية، إن مجموعة مسلحين محليين اختطفوا ضابطاً في قوات النظام، أثناء تواجده بسيارة أمام سوبر ماركت على طريق “الرحى” بمدينة السويداء، ظهر أمس الإثنين، واقتادوه إلى جهة مجهولة.

وأضافت الشبكة نقلاً عن مصدر مطلع، أن الضابط المخطوف هو الملازم “علي أبو علي”، وأن عملية خطفه جاءت في محاولة للمقايضة على شخص يدعى “حمزة مدلل” معتقل لدى الجهات الأمنية منذ أكثر من شهر.

وأشارت نقلاً عن مصدر مقرب من “المدلل”، الذي ينحدر من منطقة جبل السماق في إدلب ويقيم في السويداء، أن الجهات الأمنية اعتقلته في دمشق قبل شهر، أثناء عودته من حلب لشراء بضائع لمشغل خياطة يعمل فيه.

وبحسب المصدر ذاته، إن الجهات الأمنية اعتقلته بشكل تعسفي دون وجود أي دعاوى ضده، لكن للجهات الأمنية رواية أخرى تدعي فيها أن “حمزة” كان في دمشق لاستلام أموال مرسلة من الخارج، تتعلق بدعم مشروع مشبوه لتشكيل مجموعات مسلحة يجري التحضير لها في السويداء.

ويذكر أن الضابط المخطوف كان قد تعرض للخطف مطلع العام الحالي على طريق دمشق السويداء، وقايضته فصائل مسلحة على مواطن معتقل حينها، وهذه المرة الثانية التي يختطف فيها خلال العام الحالي.

ويسود محافظة السويداء، التي يسيطر عليها نظام الأسد حالة من الفلتان الأمني يتخللها حالات خطف ونهب وسرقة وعمليات اغتيال في ظل إهمال النظام لشؤون المحافظة ومحاسبة مرتكبي هذه الأعمال.

وعلى الرغم من وقوع السويداء في المناطق التي احتفظ نظام الأسد بالسيطرة عليها منذ العام 2011، إلا أن الأهالي في غالبية مناطقها شكّلوا مليشيات محلية بغاية “حفظ الأمن” والدفاع عن تلك المناطق من هجمات محتملة.

السويداء – راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى