“الوطني السوري” في الباب يقبض على خلايا خططت لتفجيرات أثناء العيد

القوى الأمنية في الباب تؤكد على استمرار العمليات الهادفة لحفظ أمن واستقرار المنطقة

أعلن الجيش الوطني السوري اليوم القبض على خلايا من تنظيم داعش والنظام والوحدات الكردية في مدينة الباب إثر إطلاق حملة أمنية تحت اسم “مخلب الصقر 1”.

وقال الجيش الوطني في بيان اليوم الإثنين 19 تموز: “تاكيداً من قوى الأمن وقوات الجيش الوطني السوري وحرصاً على محاربة الإرهاب والمحافظة على أمن وسلامة المدنيين وبناء على التحريات والمتابعات الأمنية والرصد تبين أن هناك خلية من النظام وداعش و الوحدات الكردية تخطط لتنفيذ هجمات في أيام عيد الأضحى تستهدف المدنيين واستقرار المنطقة”.

وأضاف البيان، أن قوات الشرطة العسكرية بالتعاون مع القوى الأمنية وبمساندة الوحدات العسكرية في الجيش الوطني في مدينة الباب تمت مداهمة أوكار الإرهابيين والقبض عليهم وتسليمهم للجهات المختصة أصولاً لينالوا جزاءهم.

وأشار البيان إلى أن القوى الأمنية تؤكد على استمرار العمليات الهادفة لحفظ أمن المنطقة واستقرارها من خلال محاربة الإرهاب وإحباط كافة مخططاته.

وإلى حين كتابة هذه الخبر لم تعلن القوى الأمنية عن عدد الخلية التي تم إلقاء القبض عليها أو أي تفاصيل أخرى.

وتأتي هذه العملية بعد نحو أسبوع على إلقاء قوات الشرطة والأمن الوطني العام القبض على خلية لتنظيم داعش في الباب مؤلفة من 8 أشخاص بينهم امرأتان.

وقال مصدر أمني خاص حينها لراديو الكل رفض ذكر اسمه، إن هذه الخلية كانت مسؤولة عن عمليات اغتيال طالت عدداً من عناصر الشرطة و الجيش الوطني مؤخراً في المدينة.

وتستمر القوى الأمنية والجيش الوطني في ملاحقة خلايا تنظيم داعش في مناطق شرقي حلب بين الحين والآخر بهدف القبض عليهم لاسيما بعد تزايد عمليات الاغتيال التي يقومون بها في المنطقة.

وتنتشر قوات الشرطة والأمن الوطني العام في مدينة الباب بشكل كبير منعاً لوصول أي عناصر من الوحدات الكردية أو خلايا من التنظيم بغية القيام بأعمال تزعزع أمن واستقرار المنطقة لاسيما في أيام عيد الأضحى.

وتشهد الباب حالة من الانفلات الأمني منذ عدة أشهر، تمثلت باستهداف السيارات بالعبوات اللاصقة، وعمليات التفجير ضمن الأسواق، إضافة لعمليات الاغتيال المتكررة التي طالت مدنيين وعسكريين على حد سواء.

وسيطر الجيش الوطني السوري على مدينة الباب ضمن عملية “درع الفرات” بدعم من الجيش التركي في عام 2017 بعد معارك مع تنظيم داعش.

ريف حلب – راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى