روسيا: أنظمة “بانتسير إس” و”بوك إم 2″ تصدت لصواريخ إسرائيلية فوق السفيرة

الدفاع الروسية: أحد الصواريخ أصاب مبنى مركز للأبحاث في مدينة السفيرة

قالت وزارة الدفاع الروسية إن أنظمة صاروخية جوية من صنعها شاركت أول أمس في التصدي للقصف الصاروخي الإسرائيلي الذي استهدف السفيرة بريف حلب.

وأضافت بحسب ما نقلت “روسيا اليوم”، أمس الثلاثاء 20 تموز، إن الأنظمة المشاركة هي “بانتسير إس” و”بوك إم 2″ روسية الصنع، تابعة لقوات النظام.

وأشارت إلى أنها أسقطت 7 من الصواريخ التي أطلقتها طائرات إسرائيلية من نوع “إف 16″، بينما أصاب صاروخ مبنى مركز للأبحاث في مدينة السفيرة.

ونظام بانتسير هو نظام دفاع جوي أرض-جو قصير ومتوسط المدى، روسي الصنع وهو تطوير لنظام تنغوسكا، مخصص للدفاع عن المنشآت العسكرية ومنشآت التصنيع العسكري الصغيرة ضد الهجوم الجوي.

يعتمد تسليح نظام بانتسير على 12 ماسورة تحمل صواريخ من نوع 57E6، مع مدفعين ذاتيين ثنائيين من نوع 2A38M مضادين للطيران عيار 30 ملم.

أما نظام “بوك إم 2” فيصنف ضمن وسائل الدفاع الجوي، المتعددة الأغراض، التي تستطيع صواريخها ضرب أهداف جوية على ارتفاعات تبدأ من 15 مترا، وتصل إلى 25 ألف متر.

وأول أمس، استهدف الطيران الحربي الإسرائيلي بالصواريخ، مواقع لقوات النظام في منطقة السفيرة بريف حلب الجنوبي، في ثاني استهداف من نوعه بعد استلام نفتالي بينيت الحكومة الإسرائيلية خلفاً لبنيامين نتنياهو.

وبحسب وكالة سانا “تصدت وسائط الدفاع الجوي في نظام الأسد للصواريخ الإسرائيلية وأسقطت معظمها، واقتصرت على الماديات” دون إيضاح طبيعة النقاط المستهدفة.

راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى