10 وفيات بكورونا في سوريا.. والشمال على وقع ارتفاع جديد بالاحصائيات

الارتفاع الجديد في الشمال السوري جاء بعد أيام من تأكيد وزارة الصحة في الحكومة المؤقتة أن المنطقة اجتازت الموجة الثانية من الفيروس

ارتفعت حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في عموم سوريا وخاصةً في شمال غربي البلاد، التي أعلنت وزارة الصحة بالحكومة المؤقتة أنها اجتازت الموجة التانية مؤخراً بانخفاض كبير للإصابات والوفيات اليومية.

ووفقاً لاحصائيات مركز الترصد الوبائي، سجل شمال غربي سوريا، أمس الأحد، 62 إصابة و5 وفيات جديدة بالفيروس، لترتفع الإصابات إلى 26.494، والوفيات إلى 727.

ورافق هذا الارتفاع، قفزة أخرى في منطقة نبع السلام، حيث تم تسجيل 33 إصابة ووفاة جديدة أمس، ليرتفع العدد الكلي للإصابات إلى 2.196، والوفيات إلى 27.

ويأتي هذا الارتفاع في الشمال السوري بعد أيام من تأكيد وزارة الصحة في الحكومة المؤقتة أن المنطقة اجتازت الموجة الثانية من الفيروس، وأصبحت الإصابات اليومية بين 20 و30 بشكل وسطي.

كما طمأنت الوزارة عبر راديو الكل المدنيين بتحسن الوضع الوبائي واستمرار حملة اللقاح ضد كورونا، مشيرةً إلى وجود وعود بتسلم الدفعة الثانية من اللقاحات في الأسبوع الثاني من شهر آب الحالي.

وارتفعت أيضاً الإصابات في مناطق النظام، أمس، إلى قرابة 26 ألف بعد تسجيل 20 إصابة جديدة، في وقتٍ وصل به عدد الوفيات إلى 916 بعد تسجيل وفاتين.

وفي مناطق شمال شرقي سوريا، أعلنت السلطات الصحية التابعة لما تسمى “الإدارة الذاتية” أنها سجلت أمس 12 إصابة جديدة وحالتي وفاة، ما رفع العدد الكلي للإصابات إلى نحو 18 ألفاً و700، و768 وفاة.

وتعاني سوريا بالمجمل من وضع صحي هش ما يجعل التعامل مع المصابين بفيروس كورونا صعباً، إضافةً إلى سوء الوضع الاقتصادي الذي يجعل التزام المدنيين بإجراءات الوقاية أمراً مستحيلاً.

وكانت جهات دولية عدة بينها الصحة العالمية وعدت بتقديم اللقاح المضاد للفيروس لجميع المناطق السورية على اختلاف الجهات المسيطرة عليها.

وبلغ حتى صباح اليوم عدد الإصابات الكلي في سوريا أزيد من 73 ألفاً و350 إصابة، توفي منها 3 آلاف و438 حالة.

الشمال السوري – راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى