رغم فقدان ساقها..الشابة “عائشة غنوم” تخطط لافتتاح صالون للحلاقة النسائية

“عائشة غنوم” فتاة في السابعة عشرة من عمرها من أهالي ادلب، فقدت ساقها قبل ثلاث سنوات، بسبب انفجار لغمٍ فيها، ودخلت في حالةٍ نفسيةٍ صعبة، لكنها قررت تحدي وضعها والالتحاق بمركز “اشراقة أمل”، وبدأت تعمل في مجال الحلاقة النسائية “الكوافيرة” وطوّرت نفسها.

المتدربة في “مركز اشراقة أمل”، عائشة غنوم، تحدثت لراديو الكل، عن مسيرتها التعليمية وكيف تعرضت للاصابة ولأي حد أثرت عليها، وكيف استطاعت التغلب على اصابتها والدخول في سوق العمل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى