“البنتاغون” ينفي تقليص التواجد العسكري الأمريكي في سوريا

موقع قناة "العالم" الإيرانية تحدث مؤخراً عن "انسحاب سري" تقوم به القوات الأمريكية المتواجدة في سوريا

نفت وزارة الدفاع الأمريكية، الخميس، تقليص التواجد العسكري الأمريكي في سوريا، وذلك بعد ادعاء إعلام إيراني قيام القوات الأمريكية بما سمّاه “انسحابا سريا” من سوريا.

وقال متحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، لوكالة “سبوتنيك” الروسية، أمس الخميس، إن “الأمر ليس كذلك. معايير مهمتنا في سوريا لا تزال كما هي. اتصلنا هذا الصباح للتأكد”.

بدوره، نشر المتحدث باسم التحالف الدولي “واين ماروتو” تغريدة عبر “تويتر”، نفى فيها إغلاق قواعد عسكرية في سوريا.

وقال ماروتو: إن “التحالف الدولي لم يغلق أي قاعدة له في شمال شرقي سوريا”، مضيفاً أن “قوافل الإمداد المدنية تزور بانتظام المرافق المؤقتة التابعة للولايات المتحدة”.

وأضاف: “سنبقى ملتزمين بمهمة هزيمة داعش ومتابعة العمليات، لزيادة الاستقرار الإقليمي”.

وكان موقع قناة “العالم” الإيرانية تحدث قبل يومين، عن “انسحاب سري” تقوم به القوات الأمريكية المتواجدة في سوريا، وفق معلومات حصلت عليها من مصادر عسكرية خاصة، لم تسمها.

وادّعى الموقع أن القوات الأميركية أخلت موقعين عسكريين في الحسكة هما تل البيدر وقصرك في الحسكة، وحقل العمر في دير الزور، تجهيزاً لـ”الخروج الكلي” من المنطقة.

وأضاف أن “الخطوة الامريكية هذه تأتي في ظل تخوف أمريكي من هجمات على قواعدها وقواتها في المنطقة خاصة في ظل الضغوط التي تعرضت لها الإدارة الأميركية في أفغانستان، والهزيمة العسكرية التي تلقتها هناك”، حسب تعبيره.

والأربعاء -في نفس اليوم الذي نشر فيه موقع “العالم” هذا الخبر- قالت وكالة “سانا” التابعة للنظام إن القوات الأمريكية أدخلت عبر معبر الوليد 30 شاحنة وبراداً وناقلات تحمل سيارات دفع رباعي من شمال العراق إلى الأراضي السورية، سبقها دخول 24 آلية يوم الثلاثاء، وتوجهت جميعها نحو القواعد الأمريكية شمال شرقي سوريا.

يذكر أن الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، صادق أواخر العام 2019 على خطة لسحب الأمريكية في سوريا، قبل أن يتراجع ويقرر الإبقاء على 900 عسكري.

وكالات – راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى