الجيش التركي يحيّد 13 عنصراً من الوحدات الكردية شمالي سوريا

تصنف تركيا الوحدات الكردية التابعة لـ"حزب الاتحاد الديمقراطية" (PYD) على قوائم الإرهاب، وتعتبره امتداداً لـ"حزب العمال الكردستاني" (PKK).

حيّدت القوات التركية 13 عنصراً الوحدات الكردية التابعة لـ”حزب الاتحاد الديمقراطي” (PYD)، شمالي سوريا، بحسب ما أعلنت وزارة الدفاع التركية، اليوم الأربعاء.

ووفق ما نشرت “الأناضول”، أعلنت الوزارة عبر تغريدة في “تويتر”، تحييد 13عنصراً من الوحدات الكردية، في “ضربة قاسية جديدة على التنظيم الإرهابي”.

وأوضحت أن الجيش التركي استهدفهم أثناء تحضيرهم لهجوم على منطقة عملية “درع الفرات” شمالي سوريا.

وتعلن وزارة الدفاع التركية بشكل شبه يومي، عن تحييد عناصر من الوحدات الكردية، في سوريا.

وتصنف تركيا الوحدات الكردية التابعة لـ”حزب الاتحاد الديمقراطي” (PYD) على قوائم الإرهاب، وتعتبره امتداداً لـ”حزب العمال الكردستاني” (PKK)، المناهض للحكومة التركية.

وتشهد مناطق سيطرة الجيشين الوطني السوري والتركي في شمالي سوريا تفجيرات، وسط اتهامات للوحدات الكردية بالوقوف وراء معظمها.

وتسيطر الوحدات الكردية -العمود الفقري لتشكيل “قوات سوريا الديمقراطية”- على مساحات واسعة من شمال وشرقي سوريا، وتتلقى دعماً عسكرياً من الولايات المتحدة الأمريكية.

يشار إلى أن مناطق “درع الفرات” هي مساحات من ريف حلب الشمالي والشرقي -تشمل جرابلس وأعزاز والباب- سيطرت عليها فصائل “الجيش الوطني” بدعم من الجيش التركي، في آب عام 2016.

راديو الكل – الأناضول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى