كيف نترك انطباعاً ايجابياً عنا لدى الآخرين؟

الانطباعات الأولى كثيرًا ما تحكم علاقاتنا فيما بعد مع الآخرين، فقد يشدك شخص من أول مقابلة ويترك فيك آثراً كبيراً، يجعلك تستمر فى التحدث معه ومعرفته ومتابعة أخباره، وعلى النقيض قد يجعلك الانطباع الأول تتجنب شخصًا طوال الحياة إلا إذا حدث موقف وضّح لك أمراً مختلفاً عن هذا الانطباع تماماً.

الإستشاري النفسي، باسل نمرة، تحدث لراديو الكل، هل الإنطباع الأول الذي نأخذه عن شخص ما هو الإنطباع الأخير، وما الأمور التي نعتمد عليها لتكوين انطباع عن الآخرين، وكيف يمكن للإنسان تغيير النظرة السلبية التي كوّنها الآخرين عنه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى