معبر جرابلس يُعيد فتح أبوابه أمام أصحاب الجنسية المزدوجة

بعد أكثر من شهرين على إيقاف دخول أصحاب الجنسية المزدوجة (السورية والتركية) إلى الأراضي السورية

أعاد معبر جرابلس الحدودي مع تركيا بريف حلب الشرقي، السماح لأصحاب الجنسية المزدوجة “السورية والتركية”، دخول سوريا، مرتين سنوياً، اعتباراً من اليوم الأحد، وذلك بعد توقف لأكثر من شهرين.

وقال المعبر، في بيان، أمس السبت، إنه “يتوجب على الراغبين بالدخول تلقي جرعتي لقاح فيروس كورونا لمن هم في سن 18 عاماً وما فوق، وجرعة واحدة للفئة العمرية بين 12 و17 عاماً”.

وخصص المعبر رابطاً للحجز نشره على معرفاته الرسمية، مؤكداً ضرورة الالتزام بموعد الدخول إلى سوريا، مع حرية اختيار موعد العودة إلى تركيا.

https://karkamisgecistakip.com/sms

وأشار إلى أنه يجب على المجنسين الحجز سواء ممن دخلوا في السنوات السابقة أو ممن يودون الدخول لأول مرة.

وكانت إدارة معبر جرابلس أوقفت دخول أصحاب الجنسية المزدوجة إلى الأراضي السورية في 16 آب الماضي حتى إشعارٍ آخر، من خلال بيان مقتضب نشرته على معرفاتها الرسمية.

ويصل معبر جرابلس، مدينة جرابلس شرقي حلب بمدينة قرقاميش التركية، وكان يعمل يومياً بمعدل سبع ساعات، ويستخدم للحركة التجارية وعبور المرضى وتنقل المسافرين بين تركيا وسوريا.

ويبلغ عدد اللاجئين السوريين المسجلين على الأراضي التركية، 3 ملايين و610 آلاف، بحسب آخر إحصائية لوزارة الداخلية التركية.

ويوجد في محافظة حلب 3 معابر حيوية تربطها مع تركيا، وهي باب السلامة، وجرابلس، والراعي مفتوحة أمام الحركة التجارية والإنسانية والإغاثية.

ورفعت تركيا في الأول من تموز من العام الماضي كافة القيود التي كانت مفروضة مؤخراً على المعابر بسبب انتشار فيروس كورونا والحد منه.

جرابلس – راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى