مفوضية اللاجئين تكشف نسبة السوريين في الأردن الملقحين ضد كورونا

"مفوضية اللاجئين" تسعى لإفتتاح مراكز للقاح ضد كورونا في عدة محافظات أردنية.

كشفت مفوضية شؤون اللاجئين في الأردن في تقرير لها أمس، عن نسبة متلقي لقاح كورونا داخل مخيمات اللجوء في الأردن وخارجها.

وأكد الناطق بإسم المفوضية محمد الحواري، أن نسبة متلقي لقاح كورونا داخل مخيمات اللجوء في الأردن بلغت 50%، فيما بلغت نسبة اللاجئين الذين تلقوا اللقاح خارج المخيمات 35% من إجمالي عدد اللاجئين، وفق ما نقلته قناة “المملكة” الأردنية.

وبدأت المفوضية، بالتعاون مع المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات، حملة تطعيم بلقاح كورونا، إذ افتتحت محطة متنقلة في مركز التسجيل التابع للمفوضية في منطقة خلدا في العاصمة عمّان، لتمكين اللاجئين غير الملقحين من التسجيل والحصول على اللقاح عند زيارة مركز التسجيل.

وأوضح الحواري أن أكثر من ألف لاجئ يزور المركز في اليوم الواحد، وأنه من المقرر افتتاح مواقع أخرى للتطعيم في مراكز أخرى مشابهة في عدة محافظات أردنية، منها إربد والمفرق.

وتستمر ساعات دوام المركز من الساعة الثامنة صباحًا حتى الساعة الثانية ونصف بعد الظهر.

وتابع الناطق بإسم المفوضية قائلاً: “الأردن من أوائل الدول التي قدّمت اللقاح المضاد لكورونا للاجئين مجاناً”، مشيراً الى أن المفوضية قدّمت مساحة كافية في مراكز التسجيل المتنقلة التابعة لها، لتخصيصها لتطعيم اللاجئين لزيادة أعداد متلقي اللقاح.

وأضاف أن عدد اللاجئين كان قليلًا قبل افتتاح المركز المتنقل، مبررًا ذلك بقلة الوعي وصعوبة الوصول إلى مراكز التطعيم بالنسبة إلى اللاجئين، بالإضافة إلى عدم معرفة طرق التسجيل على اللقاح.

وفي تشرين الأول الماضي، وقع “الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية”، مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، على اتفاقية لدعم مشروع تطوير الخدمات الصحية للاجئين السوريين في الأردن، من خلال منحة للاجئين السوريين بقيمة 1.9 مليون دولار أمريكي.

ويقيم في الأردن مليون و300 ألف لاجئ سوري، 670 ألف لاجئ من بينهم مسجلون لدى مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، 79% منهم يعيشون في المجتمعات المضيفة، بينما يعيش 21% منهم في المخيمات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى