“الصحة العالمية” تعلن إكتشاف متحور جديد لكورونا أكثر قابلية للإنتقال

أعلنت منظمة الصحة العالمية أمس الجمعة، إكتشاف متحور جديد لفيروس كورونا في جنوب إفريقيا، واعتبرت ذلك المتحور مثيراً للقلق.

وأكدت المنظمة في بيانٍ لها، أن المتحور الجديد الذي أطلقت عليه اسم “أوميكرون”، وهو حرف من الأبجدية الإغريقية، يحتوي على عدد كبير من الطفرات.

وأضاف البيان أن “الأدلة الأولية تشير إلى زيادة خطر تفشي هذا المتحور، مقارنةً بسلالاتٍ أخرى مثيرة للقلق، وبأنه أكثر قابلية للإنتقال، وربما أكثر مهارة في التملّص من إجراءات الصحة العامة، بما في ذلك اللقاحات”.

كما دعت المنظمة الأفراد إلى “اتخاذ خطوات لتقليل خطر الإصابة بكورونا، منها ارتداء أقنعة الوجه، والحفاظ على نظافة اليدين، والتباعد الجسدي، وتحسين تهوية الأماكن الداخلية، وتجنب الأماكن المزدحمة، والتطعيم”.

ونقلت رويترز عن “وكالة الأمن الصحي البريطانية”، أن السلالة المتحورة تحتوي على بروتين تاجي يختلف تماماً عن البروتين الموجود في فيروس كورونا الأصلي الذي صنعت لقاحات كورونا على أساسه، الأمر الذي يثير مخاوف بشأن مدى فعالية اللقاحات الراهنة الفعالة مع السلالة دلتا شديدة العدوى.

وأعلن علماء من جنوب أفريقيا أول أمس، أنهم اكتشفوا سلالة جديدة من الفيروس المسبّب لمرض كورونا في أعداد صغيرة من الأشخاص، ويعملون على فهم تداعياتها المحتملة.

كما أعلنت دولاً في أوروبا مثل بلجيكا أمس، عن أول إصابة بالمتحور الجديد، في حين يتوالى إعلان دول حول العالم، عن تعليقها الرحلات القادمة من بلدان أفريقية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى