الفرقة الرابعة تسلم حواجزها للأمن العسكري في عربين

بعد انسحابها من ريف دمشق الغربي..الفرقة الرابعة تبدأ انسحاباً جديداً من عربين في الغوطة الشرقية

سلمت الفرقة الرابعة التابعة لقوات النظام حواجزها العسكرية في مدينة عربين في الغوطة الشرقية للقوات الأمنية العسكرية، وذلك خلال اليومين الماضيين.

وأفاد موقع “صوت العاصمة” بأن الفرقة الرابعة سلمت كافة حواجزها المتمركزة في مدينة عربين للأمن العسكري، بإشراف الشرطة العسكرية الروسية.

وأوضح أن هذه الخطوة جاءت بموجب اتفاق نص على سحب عناصر الفرقة الرابعة من المدينة، وتسليمها للميليشيات التابعة للأمن العسكري.

وأشار الموقع إلى أن الاتفاق تم عقب إنهاء الميليشيات المحلية العاملة في عربين عقودهم مع الفرقة الرابعة، وانضمامهم لفرع “الأمن العسكري” قبل أيام.

وأضاف أن الفرقة الرابعة كانت قد انسحبت من 3 حواجز لها مطلع كانون الأول، في كل من بلدة الدير خبية والطرق الواصلة بين بلدتي زاكية وخان الشيح وبين بلدتي الديرخبية وخان الشيح.

كما تحدثت تقارير إعلامية عن انسحاب الفرقة الرابعة من حواجز لها منتصف الشهر الحالي، في مسرابا والطرق المؤدية إلى دوما في الغوطة الشرقية، وحاجز في بلدة زاكية في ريف دمشق الغربي.

وتأتي هذه الانسحابات ضمن خطط روسية لسحب الفرقة الرابعة بقيادة ماهر الأسد من حواجزها وتسليمها للقوى الأمنية العسكرية، بهدف تحجيم دور الفرقة، حيث تم قبيل ذلك انسحاب حواجز تتبع الفرقة في درعا البلد عقب اتفاق التسوية الأخير في تشرين الثاني الماضي، والذي تم بضمان وإشراف روسي.

صوت العاصمة – راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى