“قوات سوريا الديمقراطية” تشن حملة مداهمة واعتقال في مدينة البصيرة

كانت آخر حملة مداهمة أواخر الشهر الماضي.

نفذت “قوات سوريا الديمقراطية” مدعومة بقوات التحالف الدولي ” ليل أمس الخميس، حملة مداهمة واعتقال في مدينة البصيرة شرقي دير الزور.

وأفادت شبكة “فرات بوست” أن “قوات سوريا الديمقراطية” اعتقلت عدداً من الأشخاص خلال العملية المدعومة بالطيران المروحي التابع للتحالف الدولي، مشيرة إلى أنه عرف منهم محمود حسن الثلجي وهو من أبناء المدينة ومحمود الموح.

من جانبها قالت شبكة “نهر ميديا” المحلية إن العملية تمت في منزل الثلجي دون معرفة التهم، في وقتٍ لم يصدر فيه أي تعليق من التحالف الدولي أو “قوات سوريا الديمقراطية” على الأمر.

وشهدت منطقة البصيرة في الآونة الأخيرة، سلسلة عمليات مداهمة واعتقال على خلفية قيام خلايا تنظيم “داعش” في منتصف كانون الأول الماضي، بمهاجمة أحد مقار قوات سوريا الديمقراطية في 10 كانون الأول الماضي، والذي تبعه حظر تجوال في المدينة امتد ليومين.

وكانت آخر عملية مداهمة واعتقال في 28 كانون الأول، اعتقلت خلالها “قوات سوريا الديمقراطية” عدداً من الأشخاص، وسبقها عملية مداهمة أخرى لمنطقة المعابر النهرية في البصيرة.

وكان قد سبق هاتين العمليتين سلسلة من الاحتجاجات ضد “قوات سوريا الديمقراطية”، كان آخرها في 14 كانون الأول الحالي، قام خلالها الأهالي بقطع الطرق في المدينة، على خلفية قيام دورية من الأخيرة بمداهمة منزلين وقتل 3 مدنيين واعتقال عدد منهم في منطقة ابريهة القريبة من مدينة البصيرة وفي المدينة نفسها.

وكانت قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، قد سيطرت على مدينة البصيرة في تشرين الثاني 2017، فيما لا تزال تعاني من تردي الأوضاع المعيشية والخدمات الأساسية والصحية.

وكالات – راديو الكل

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى