تكريم الطلاب من حفظة القرآن في مخيم النصر بريف حماه

أقيم حفل تكريم للطلاب المتفوقين من حفظة القرآن في مخيم “النصر” بريف حماه، حيث تم توزيع العديد من الهدايا على الطلاب، وعن هذه الحفلة وأبرز الصعوبات التي واجهت الكادر التعليمي خلال الدورة أشار مسؤول مخيم النصر الشيخ “أحمد منصور” لراديو الكل، إلى أن غياب المدارس في المخيم والحفاظ على حق الأطفال في التعلم، دفع عدد من المتطوعين (شيخان وسيدة) لإنشاء دورات في المخيم لتحفيظ القرآن الكريم، واللغة العربية، وبعض أناشيد الأطفال.

وأشار إلى أن مكان الدورات عبارة عن غرفة صغيرة بإمكانيات بسيطة، تضم حوالي 70 طفل تترواح أعمارهم بين (6 و15) سنة.

ولفت “منصور” إلى الصعوبات التي تعتري عمل الدورات، متمثلة بغياب المنهاج والكتب، وغياب الصفوف، والفوارق العمرية بين الطلاب فالمستوى الفكري لطفل الـ 15 سنة يختلف عن المستوى الفكري لـ 6 سنوات.

وأفاد إلى تقسيم الأطفال في دوارت تحفيظ القرآن إلى 3 مستويات، مؤكداً أن تقديم الهدايا لحفظة القرآن جاء عن طريق جمع تبرعات شخصية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق