ارتفاع طلبات اللجوء إلى ألمانيا بنسبة 112.6% في مايو

أظهر ت أرقام رسمية اليوم الثلاثاء، أن أكثر من 55 ألف طلب لجوء قدمت إلى ألمانيا خلال مايو/أيار الماضي، بنسبة ارتفاع بلغت 112.6% مقارنة مع الفترة المناظرة من العام الماضي 2015.

ووفق بيان صادر اليوم عن وزارة الداخلية الألمانية واطلعت عليه الأناضول، فإن الجنسيات التي قدمت طلبات لجوء الشهر الماضي كانت: سوريا الأعلى بـ 21.7 ألف طلب، تبعتها أفغانستان (9124) ثم العراق (8350) فإيران (2089) ثم روسيا الاتحادية (1151) وباكستان (1095) وألبانيا (1095) وإريتريا (1066) ونيجيريا (947) وجنسيات أخرى (قرابة 9 آلاف).‎

ومنذ مطلع العام الجاري حتى نهاية مايو/أيار الفائت، بلغ عدد طلبات الهجرة المقدمة إلى ألمانيا نحو 309.7 ألف طلب، كان للجنسية السورية قرابة 141.6 ألف طلب لجوء في المرتبة الأولى، ثم العراق ثانياً (45 ألف طلب)، وأفغانستان ثالثاً (41.5 ألفاً).

وكان عدد طلبات اللجوء السورية لألمانيا خلال الشهور الخمسة الأولى من العام الماضي 2015 بلغت 26.3 ألف طلب، بينما بلغ عدد الطلبات العراقية 7 آلاف طلب والأفغانية 5900 طلب.

وتعتبر السلطات الألمانية معظم القادمين من دول مثل أفغانستان وباكستان وإيران، مهاجرين لأهداف اقتصادية، وترفض الطلبات التي يقدمونها للحصول على حق اللجوء، فيما تقبل طلبات لجوء من يتمكن من تقديم دليل على تعرضه لقمع سياسي مباشر أو تعذيب.

وخلال العام الماضي قُبلت 8% فقط، من طلبات اللجوء المقدمة من باكستانيين في ألمانيا، و29% من الطلبات المقدمة من أفغان، في حين قبلت طلبات 60% من الإيرانيين.

وتوقع صندوق النقد الدولي الشهر الماضي، تراجع نسب النمو الاقتصادي في ألمانيا خلال الفترة المقبلة، بسبب زيادة أعمار السكان فيها على المدى المتوسط”.

وطالب الصندوق الحكومة الألمانية، بتوسيع المشاركة سوق العمل بما يشمل اللاجئين الذين توافدوا إلى البلاد ودمجهم في سوق العمل، مشيراً أنه “رغم أن العديد من الإجراءات الداعمة لإدماج اللاجئين اتخذت، لكن ينصح باتخاذ مزيد من الإجراءات لتعزيز سياسة ناجحة لإدماجهم في سوق العمل للاجئين وتعليمهم اللغة.

المصدر: وكالة الأناضول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق