الجيش اللبناني: انتحاريو القاع استخدموا أحزمة ناسفة تزن 8 كلغ

قال الجيش اللبناني إن الهجمات الانتحارية التي استهدفت بلدة القاع المحاذية للحدود السورية، اليوم الإثنين، تمت باستخدام أحزمة ناسفة تزن إجمالاً 8 كلغ من المواد المتفجرة والكرات الحديدية.
وأوضح الجيش في بيان وصل الأناضول نسخة منه أن “نتيجة الكشف الذي أجراه الخبراء العسكريون على مواقع التفجيرات الانتحارية التي حصلت في بلدة القاع فجراً، تُبين أن زنة كل حزام ناسف من الأحزمة الأربعة التي استخدمها الارهابيون، تبلغ 2 كلغ من المواد المتفجرة والكرات الحديدية”.
وأسفرت أربعة تفجيرات على بلدة القاع، نفذها انتحاريون يرتدون أحزمة ناسفة، صباح اليوم، عن مقتل 5 أشخاص، وإصابة 15 آخرين بجروح، بينهم عسكريون، حسب أرقام رسمية.
ورداً على ذلك، شن الجيش اللبناني قصفاً مدفعياً على مواقع المسلحين في محيط بلدة القاع، حسب ما قال مصدر أمني للأناضول.
وحتى الساعة 11:45 تغ، لم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن الهجمات.
وشهدت بلدة القاع خلال السنوات الثلاث الماضية، سلسلة مواجهات بين الجيش اللبناني ومجموعات مسلحة، تتمركز في الجبال الفاصلة بين لبنان وسوريا.

المصدر: وكالة الأناضول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق