المجلس المحلي في مدينة دارة عزة بريف حلب يُعلّق أعماله بسبب القصف الجوي

أعلن المجلس المحلي في مدينة دارة عزة بريف حلب الغربي ،اليوم الأربعاء، تعليق أعماله في كافة المديريات التابعة له والمراكز الطبية والمشافي العامة والمؤسسات المدنية حتى إشعار آخر والإقتصار على دوام مجموعات الطوارئ فقط، وذلك بسبب القصف الهمجي من نظام الأسد وحلفائه الروس الذي أدى إلى تدمير البنى التحتية وتشريد سكان المدينة، إضافة لاستهداف الطيران الحربي للمؤسسات المدنية والخدمية، ولا سيما المشافي العامة وكان آخرها مشفى “الريح المرسلة” ما أدى لخروجه عن الخدمة بشكل كامل.
وناشد المجلس المحلي جميع الهيئات والمنظمات الإنسانية الإستجابة الفورية لمساعدة الأهالي على تأمين احتياجاتهم الأساسية، وخاصة الخيّام ولوزامها في ظل نزوح الأهالي من المدينة، منوهاً إلى استضافة دارة عزة عدد كبير من النازحين من مختلف المناطق السورية والذين لا يملكون مأوى بديل.
ويشهد عموم ريف حلب الغربي مؤخراً حملة قصف جوي عنيفة من قبل طائرات روسيا والنظام، أسفرت عن استشهاد وإصابة عشرات المدنيين، إضافة لخروج مرافق حيوية ومشافٍ ونقاط طبيّة عن الخدمة، وحركات نزوح كبيرة نحو المناطق الآخرى أو باتجاه المخيمات على الحدود (السورية – التركية).

photo_2016-08-17_19-08-36

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى