تركيا تحذّر أمريكا من عواقب وصول مضادات الطيران لمنظمات “إرهابية” بسوريا

أعلنت الخارجية التركية، أمس، أنها حذّرت واشنطن من مغبة قانون أقره “الكونغرس” الأمريكي يوم الخميس، يفوّض وزارة الدفاع (البنتاغون) بتقديم مضادات طيران للمعارضة “المعتدلة” في سوريا.

جاء ذلك على لسان المتحدث باسم الوزارة، “حسين مفتي أوغلو”، في تصريحات صحفية، أدلى بها مساء أمس. وأضاف، “حذرنا من عواقب انتقال الأسلحة إلى المنظمات الإرهابية والأيدي الخاطئة في ظل هذا القانون”.

وأوضح “مفتي أوغلو”، أنهم لا يعلمون حالياً ما إذا كان “البنتاغون” سيستخدم التفويض الممنوح له أم لا، “كما لا نعلم الجهة التي ستقدم لها أسلحة”.

وأكد أن وزارته أبلغت الجانب الأمريكي، حساسية تركيا ومواقفها حيال ما يجري في المنطقة.

وأمس الخميس، أقرّ مجلس الشيوخ الأمريكي، قانوناً يحمل اسم “تفويض الدفاع الوطني”، حصل على تأييد 92 عضواً من أصل 100 بالمجلس. ويسمح “البنتاغون” بتقديم مضادات طائرات محمولة، إلى المعارضة السورية “المعتدلة”، وفقاً لموقع مجلس الشيوخ الإلكتروني.

وتضمن التشريع تفويضاً للرئيس الأمريكي القادم (دونالد ترامب)، يستطيع بموجبه تزويد المعارضة السورية “التي تم التحقق من خلفياتها” بمضادات للطائرات تحمل على الكتف من طراز “مانباد”.

لكن التفويض الممنوح مشروط بموافقة وزيري الخارجية والدفاع، بحسب مسودة القانون.

راديو الكل – الأناضول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق