امرأة سوريّة: ما هي التحديات التي تواجه المرأة السورية أثناء عملها بالإعلام ؟

امرأة سوريّة
امرأة سوريّة
امرأة سوريّة: ما هي التحديات التي تواجه المرأة السورية أثناء عملها بالإعلام ؟
/

بعد التقدم الكبير الذي أحرزته المرأة بمطالبتها بحقها في العمل، بدأت المرأة وبشكل تدريجي تأخذ دورها في معظم مؤسسات المجتمع
ولكنه حتى الآن يوجد جدل حول إمكانية المرأة بالقيام بهذا العمل دون ذاك، وهذا العمل لا يصلح للمرأة، و وذاك العمل يناسبُ المرأة، وغالباُ المجتمعُ والعاداتُ هم من يحددون مقدرةَ المرأة أو عدمَ مقدرتِها.
ولأننا في زمن كثرت فيه المنابر الإعلامية ووسائل التواصل، صعدت مهنة الإعلام إلى قمة الأعمال الدارجة
فعلى الرغم من النجاحات الكثيرة التي حققتْها المرأةُ السوريةُ في المجالِ الإعلامي، إلا أن مهنة الإعلام للمرأة تعتبرُ من المهنِ المرفوضةِ عند شريحةٍ ليست صغيرةً في المجتمعِ السوري.
فما هي المصاعب والتحديات التي تواجهها خلال عملها، وما النجاحات التي أحرزتها، ماهي العقبات التي تواجه السيدات في العمل الإعلامي، وما الذي يشجعهن على الاستمرار، وماهي هي أهم المحطات التاريخية للمرأة في الإعلام، وكيف تعمل المنظمات لإعادة تعزيز دور المرأة في العمل الإعلامي، سنجيب عن هذه التساؤلات في حلقة جديدة من برنامج امرأة سورية .

ضيفة الحلقة : ميرنا حسين ( يقين بيدو ) إعلامية سورية

زر الذهاب إلى الأعلى